″رجل القطط″.. لقب جديد يحوزه غوارديولا في إنجلترا | عالم الرياضة | DW | 20.03.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

"رجل القطط".. لقب جديد يحوزه غوارديولا في إنجلترا

لم يأت النجاح الكبير للمدرب غوارديولا من فراغ، وإنما نتيجة جهد وتركيز بل وجنون بأدق التفاصيل في عالم كرة القدم. والآن يبدو أن غوارديولا بدأ مرحلة جديدة من حياته يحاول التسلي قليلا عن عالم كرة القدم.

لدى المدرب الإسباني بيب غوارديولا ثلاثة أبناء مع زوجته كريستينا سيرا، التي يبدو أنها أقنعته مؤخراً باستضافة أربع قطط صغيرة في منزله، تمنحه القليل من الراحة بين أوقات العمل مع فريقه الإنجليزي مانشستر سيتي، حسبما قالت صحيفة "ديلي ستار" الإنجليزية.

وربما يكون غوارديولا (47 عاماً)، المشهور بالتركيز على عمله والانغماس فيه حتى أدق التفاصيل، قد دخل باستضافة تلك القطط مرحلةً جديدةً من حياته يحاول فيها أن يلهي نفسه والتسلي قليلا بعيداً عن عالم كرة القدم، حسبما نقل موقع "ياهو" بالألمانية اليوم الثلاثاء (20 مارس/ آذار).

وأفادت "ديلي ستار" أن غوارديولا أخذ القطط الأربع الصغيرة من مأوى محلي للقطط والآن أصبح طاقم التدريب في مانشستر سيتي يصفه بـ"رجل القطط". وقال مصدر داخلي للصحيفة إن غوارديولا، على ما يبدو، معجب بتلك القطط، "إنه محب للحيوانات".

يذكر أن غوارديولا يؤدي موسماً استثنائيا مع مانشستر سيتي، حيث يتقدم بفارق 16 نقطة عن أقرب منافسيه (مانشستر يونايتد مع غريمه مورينيو) في الدوري الإنجليزي لكرة القدم، ويقترب بثبات شديد من انتزاع درع البرمييرليغ. كما أنه سيواجه ليفربول في ربع نهائي دول أبطال أوروبا، "ونحن شغوفون لرؤية التكتيك، الذي سيستخدمه "رجل القطط" في تلك المواجهة"، يقول "ياهو".

ص.ش/ف.ي

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان