رائف بدوي يصف من سجنه عملية جلده | أخبار | DW | 28.03.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

رائف بدوي يصف من سجنه عملية جلده

وصف المدون رائف بدوي من سجنه في السعودية عملية جلده خمسين مرة وردود فعل الجمهور الذي بدا متحمسا لها. وسيكون نصه هذا مقدمة لكتاب صادر الأسبوع القادم باللغة الألمانية عن دار نشر ألمانية ويضم مدوناته قبل القبض عليه.

قال المدون السعودي رائف بدوي أنه تمكن "بأعجوبة من النجاة بعد خمسين جلدة" تعرض لها. ووصف بدوي عملية جلده هذه في نص مكتوب من سجنه بالقول: "كانت هناك جموع من الناس مبتهجة تصرخ الله اكبر"، حسبما ما أفادت مجلة "دير شبيغل" الألمانية .

وكان بدوي قد اعتقل في 17 يونيو/ حزيران 2012 وحكم عليه في مايو/ أيار 2014 بالسجن 10 سنوات وغرامة مليون ريال (267 ألف دولار) وألف جلدة موزعة على 20 أسبوعا، بتهمة "العقوق" و"ازدراء الإسلام"، من خلال موقعه الإلكتروني المسمى "ليبراليون سعوديون"، والذي ينشر تقارير وتحليلات تنتقد المملكة العربية السعودية. وبعد خمسين جلدة توقفت عملية تنفيذ الحكم "لأسباب صحية" وفقاً لمصادر رسمية.

وأفادت عائلة الناشط السعودي أن النص الذي كتبه بدوي في سجنه وأملاه على زوجته هوعبارة عن مقدمة لكتاب بعنوان "ألف جلدة" ستقوم دار النشر أولشتاين بنشره الأسبوع القادم باللغة الألمانية وهو يحتوي على مقالات ومدونات لبدوي قبل القبض عليه.

يذكر أن الخارجية الألمانية حذرت من نشر الكتاب، حسبما نقلت "دير شبيغل"، لكن بدوي وزوجته إنصاف حيدر يعتقدان أن نشره سيحمي الناشط من التعرض للجلد مرة أخرى ومن خطر الموت.

ع.خ/ ح.ع.ح (رويترز، DW )

مختارات

إعلان