رئيس جنوب إفريقيا ينجو من اقتراع لحجب الثقة في البرلمان | أخبار | DW | 08.08.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

رئيس جنوب إفريقيا ينجو من اقتراع لحجب الثقة في البرلمان

نجا رئيس جنوب إفريقيا جاكوب زوما، اليوم، من اقتراع سري لحجب الثقة عنه في البرلمان. وصوت 198 نائبا لصالح زوما، فيما صوت ضده 177 نائبا. ويتهم زوما بإساءة استخدام سلطته بعد سلسلة من فضائح الفساد.

فشلت مذكرة لحجب الثقة عن رئيس جنوب إفريقيا جاكوب زوما في البرلمان اليوم الثلاثاء (الثامن من آب/أغسطس 2017) مع وقوف نواب الحزب الوطني الإفريقي الحاكم في صف زعيمهم رغم الانقسامات المتزايدة والانتقادات الشرسة لحكمه.

وأعلن باليكا مبيتي، رئيس البرلمان، فشل اقتراح حجب الثقة الذي نال تأييد 177 صوتا وعارضه 198 نائبا. وامتنع تسعة نواب عن التصويت. ولسحب الثقة من الرئيس لا بد من ان تصوّت غالبية مطلقة من النواب (201 من أصل 400) على المذكرة التي قدمتها المعارضة.

هذا ويشغل حزب المؤتمر الوطني الإفريقي الحاكم 249 مقعدا في البرلمان. وهو الحزب الذي حمل شعلة نيلسون مانديلا.

وفي المقابل قطع المتظاهرون الشوارع بالإطارات المحترقة والحجارة تعبيرا عن معارضتهم لاستمرار زوما في الحكم قبيل حلول موعد التصويت. وقال رئيس حزب التحالف الديمقراطي المعارض الذي طرح مشروع سحب الثقة على البرلمان في بيان يحث فيه النواب على التصويت على الإطاحة بالرئيس أن "جاكوب زوما تسبب في تركيع شعبنا".

يذكر أن زوما الذي أصبح رئيسا للبلاد عام 2009، يتهم بإساءة استخدام سلطته بعد سلسلة من فضائح الفساد، إلا أنه تمكن من النجاة من عدة اقتراعات سابقة لحجب الثقة. ويعتبر تصويت اليوم الثلاثاء هو أول تصويت يتم بالاقتراع السري.

ي.ب/ أ.ح (ا ف ب، د ب أ، رويترز)