رئيس الصليب الأحمر الألماني:″ الوضع في سوريا مأساوي″ | أخبار | DW | 30.03.2013
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

رئيس الصليب الأحمر الألماني:" الوضع في سوريا مأساوي"

حث رئيس الصليب الأحمر الألماني المجتمع الدولي على تقديم المزيد من المساعدات الإنسانية للسوريين، مؤكدا أن الوضع هناك "مأساويا". والجامعة العربية تحذر من انهيار الدولة السورية وتدعو لوضع حلول لموضوع النازحين واللاجئين.

اعتبر رئيس الصليب الأحمر الألماني، رودولف زايترز، أن الوضع في سوريا "مأساوي"، داعيا في مقابلة مع صحفية "نويه أوزنابروك" الصادرة السبت (30 مارس/آذار 2013) الأسرة الدولية إلى تقديم المزيد من المساعدات، مؤكدا أن ذلك "ملحاً" بالنظر إلى الوضع في سوريا"، حيث شردت الحرب هناك مليونين ونصف المليون سوري، حسب تعبير المسئول الألماني. وأضاف زايترز إن ذلك "سيكون علامة قوية على مدى التضامن الدولي" مع السوريين. وكشف رئيس الصليب الأحمر الألماني أن بلاده قدمت 110 مليون يورو كمساعدات إنسانية لمواجهة آثار الحرب في سوريا، وهي بذلك تأتي في المرتبة الثانية بعد الولايات المتحدة الأمريكية.

ومؤخرا أعلن وزير الداخلية هانس-بيتر فريدريش أن بلاده سوف تستقبل خمسة آلاف لاجئ سوري، نظرا للوضع الذي "يزداد صعوبة"، مما يرفع عدد اللاجئين السوريين في ألمانيا منذ مطلع 2012 إلى 13 الفا. وقال الوزير للصحافيين "نريد القيام بتحرك سريع". وتقول الأمم المتحدة إن النزاع في سوريا أدى إلى مقتل أكثر من 70 ألف شخص وأجبر أكثر من مليون آخرين على النزوح إلى دول مجاورة.

مخاوف من انهيار الدولة في سوريا

مشاهدة الفيديو 01:00
بث مباشر الآن
01:00 دقيقة

خطط لاستقبال مزيد من اللاجئين السوريين في ألمانيا

من ناحية أخرى حذر نائب الأمين العام للجامعة العربية السفير أحمد بن حلي من الانهيار الكامل للدولة السورية ما لم يتم القيام بتحرك سريع لإنقاذها، وقال بن حلي، في حديث خاص لصحيفة "الشرق الأوسط " الصادرة اليوم السبت، إن الموضوع السوري له أولوية مطلقة للجميع، مؤكدا أن القمة العربية شددت على الحل السلمي وتتمسك به. وتابع أنه لا بد من إيجاد حلول لموضوع النازحين واللاجئين والمشاكل التي تتفاقم يوميا بسبب هذه الأعداد الآخذة في الزيادة إلى دول الجوار بسبب شدة المعارك في الداخل، مشيرا إلى أن الموضوع تجاوز النطاق العربي والمسؤولية دولية بامتياز.

ميدانيا قتل مقاتلون معارضون إمام مسجد موال للنظام السوري في حي بمدينة حلب (شمال) تقطنه غالبية موالية للنظام ويشهد حاليا اشتباكات عنيفة، بحسب ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان ووسائل إعلام سورية رسمية اليوم السبت. وقالت وكالة الأنباء الرسمية السورية (سانا) إن "مجموعة إرهابية اغتالت" الشيخ حسن سيف الدين ثم "قاموا بالتنكيل" بجثته، وأكد المرصد السوري أن الشيخ "سحل بعد قتله". وقالت مديرية الأوقاف إن الشيخ قتل "ذبحا"، بحسب ما أوردت قناة "الإخبارية" السورية الحكومية.

ع.ج.م/ ط.أ (أ ف ب، د ب أ)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

إعلان