رئيسة المجلس الأعلى لليهود السابقة: مستقبل اليهود في ألمانيا مهدد | أخبار | DW | 29.12.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

رئيسة المجلس الأعلى لليهود السابقة: مستقبل اليهود في ألمانيا مهدد

أعربت شارلوته كنوبلوخ، الرئيسة السابقة للمجلس الأعلى لليهود بألمانيا، عن قلقها بشأن "التهديدات" التي تخيم على الحياة العامة لليهود في ألمانيا. وطالبت كنوبلوخ الحكومة الألمانية باتخاذ الإجراءات الضرورية التي يفرضها الوضع.

حذرت شارلوته كنوبلوخ، الرئيسة السابقة للمجلس الأعلى لليهود بألمانيا، من مخاطر تنامي معاداة السامية في البلاد وأوضحت بهذا الصدد "حياة اليهود وأنشطتهم في الفضاء العام غير ممكنة إلا في ظل حماية الشرطة وإجراءات أمنية صارمة، أو يتم إلغاؤها لأسباب أمنية"، على حد تعبير كنوبلوخ، وهي أيضا رئيسة الطائفة اليهودية في ميونيخ وبافاريا العليا، في تصريح لصحيفة "هايلبرونه شتيمه" في عددها الصادر اليوم (الجمعة 29 ديسمبر/ كانون الأول 2017).

واستطردت كنوبلوخ موضحة "العداء للسامية، من العداء اللفظي في الانترنت وفي العالم الحقيقي إلى حالات التدنيس والتدمير إلى الاعتداءات المادية، هي أمور أضحت شائعة في ألمانيا". وأشارت كنوبلوخ إلى التدمير، الذي لحق بثريا حانوكا في مدينة هايلبرون وإلغاء حفل حانوكا في بلدة مولهايم على نهر الرور لأسباب أمنية.

وطالبت كنوبلوخ الحكومة الألمانية بتعيين مفوض يعنى بشؤون العداء للسامية. واستطردت موضحة "العداء للسامية مصادره من اليمين واليسار ومن الجالية المسلمة ومن وسط المجتمع، ولذلك فهناك حاجة لمفوض مختص في شؤون العداء للسامية".

ح.ز/ ص.ش (أ.ف.ب / د.ب.أ)

مختارات