دي ميزيير يدعو لوضع سقف سنوي لعدد الوافدين إلى أوروبا | أخبار | DW | 26.11.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

دي ميزيير يدعو لوضع سقف سنوي لعدد الوافدين إلى أوروبا

صرح وزير الداخلية الألماني توماس دي ميزيير بأن أوروبا لا تستطيع أن تستقبل عددا لا نهاية له من اللاجئين، مشددا على ضرورة تحديد سقف سنوي للعدد المسموح به بالدخول، يشمل منهم أكثر حاجة للحماية.

قال وزير الداخلية الألماني توماس دي مزيير، في مقابلة مع صحيفة دير شتاندارد النمساوية، نشرت اليوم الخميس (26 نوفمبر/تشرين الثاني) إن أوروبا عليها أن تفرض قيودا على عدد اللاجئين الذين تستقبلهم، وأن تسعى لاستقبال الأشخاص الأكثر احتياجا للحماية.

وفي تصريحات، نشرت بعد أن تعهدت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل بالتمسك بسياسة الباب المفتوح لاستقبال اللاجئين، قال دي ميزيير إنه يتعين على أوروبا أن تلتزم "بعدد محدد سخي للاجئين"، لكنه لم يذكر رقما محددا. وقال عندما سئل كيف سيطبق اقتراحه "عندما تُستكمل الحصة، فلن يكون هناك دخول آخر خلال العام... سيكون هناك سعي للاحتواء المشترك للحالات المحتاجة فعلا، والقادمة من سوريا ومن العراق".

يذكر أن رئيس الوزراء الفرنسي، مانويل فالس، قد قال هذا الأسبوع إنه لم يعد من الممكن أن تستوعب أوروبا مزيدا من اللاجئين.

وشدد الوزير الألماني على ضرورة دمج فكرته بتعزيز حماية الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي، لافتا إلى أن ذلك من شأنه أن يقنع بعض دول الاتحاد الأوروبي الرافضة لإعادة توزيع اللاجئين في دول التكتل كله. وقال "بالنسبة لكثيرين فإن الرفض نابع من حقيقة عدم تأكدهم من أن القادمين يستحقون الحماية كما يخشون من أن عدد الوافدين سيكون بلا سقف". وتابع قوله "لكن إذا فرضنا قيودا على العدد ووزعنا من يستحقون الحماية، فلا أرى بعد ذلك أي صعوبة في المناقشات مثلما هو الحال الآن.

ش.ع/ف.ي (رويترز)

مختارات