دوريات ألمانية نمساوية مشتركة لمنع الهجرة غير القانونية | أخبار | DW | 01.06.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

دوريات ألمانية نمساوية مشتركة لمنع الهجرة غير القانونية

سعياً للحد من الهجرة غير القانونية والجريمة، تبدأ الشرطة الألمانية وبالتنسيق مع نظيرتها النمساوية دورات مشتركة على الحدود لمراقبة المعبر الحدودي بين البلدين وتكثيف المراقبة على قطارات نقل البضائع.

ذكرت وكالة الأنباء الألمانية الجمعة (الأول من حزيران/يونيو 2018) أن الشرطة الاتحادية في كل من ألمانيا والنمسا بالإضافة إلى شرطة ولاية بافاريا بدأت اليوم ولأول مرة بدوريات ثلاثية في منطقة الحدود المشتركة بين البلدين، وذلك في إطار تعزيز إجراءاتها في مكافحة الجريمة والهجرة غير القانونية.

وتعتزم الشرطة الألمانية والنمساوية التعاون في مراقبة معبر برينر الحدودي بين البلدين، بالإضافة إلى زيادة المراقبة على قطارات البضائع على وجه الخصوص.

وأكد المتحدث باسم الشرطة الاتحادية في بافاريا توماس بوروفيك على ضرورة تنسيق الإجراءات بين البلدين "على نحو متجاوز للحدود المحلية"، مضيفاً بقوله: "نريد بذلك منع الدخول غير الشرعي إلى البلاد عبر قطارات البضائع والحيلولة دون وقوع حوادث... فالمهاجرون يعرضون أنفسهم للخطر باستمرار".

وأشار بوروفيك إلى أن المهاجرين بشكل غير قانوني يختبئون في الغالب بين أو على متن مقطورات قطارات البضائع التي تسير عبر معبر برينر الحدودي.

يذكر أن إدارة الشرطة الاتحادية في مدينة ميونخ ضبطت العام الماضي نحو ألف مهاجر غير قانوني حاولوا الدخول على متن قطارات بضائع.

وبحسب البيانات، فقد حاول 3800 شخص الدخول إلى ألمانيا في الأشهر الأربعة الأولى من هذا العام، ورفضت السلطات دخول 2100 منهم.

كما حاول العام الماضي نحو 14600 شخصاً الدخول إلى ألمانيا عبر الحدود الألمانية النمساوية بشكل غير قانوني، ورفضت السلطات دخول 7200 منهم.

م.ع.ح/د.ص (د ب أ)-مهاجر نيوز

 

مختارات

إعلان