″دلائل″ ترجح فرضية ″العمل الإرهابي″ في اعتداء كولونيا | أخبار | DW | 17.10.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

"دلائل" ترجح فرضية "العمل الإرهابي" في اعتداء كولونيا

تولى الادعاء العام الاتحادي الألماني التحقيق في عملية هجوم في محطة قطارات كولونيا واحتجاز رهينة، معلنا التوصل إلى أدلة كافية تدعو للاعتقاد بوجود دافع إرهابي للمنفذ.

أكد الادعاء العام في ألمانيا أنه لا يستبعد وجود دوافع إرهابية لدى منفذ عملية الاحتجاز في مدينة كولونيا. وقال المدعي العام الاتحادي اليوم الأربعاء (17 تشرين الأول/ أكتوبر 2018) في مدينة كارلسروه: "هناك وفقا للمعلومات المتوفرة حاليا دلائل كافية على وجود خلفية إسلامية متشددة للجريمة".

واستند المدعي العام إلى وروايات شهود قالوا إن السوري البالغ من العمر 55 عاما، الذي قام بعملية الاحتجاز، ذكر أنه عضو بـ "تنظيم الدولة الإسلامية" (داعش) وإنه يريد السفر إلى سوريا للالتحاق به.

كما أعلن الادعاء العام الاتحادي في بيان بعد أن تسلّم التحقيق من النيابة العامة المحلية أنه "بناء على ما توفر من معلومات هناك ما يكفي من الأدلة التي تدعو للاشتباه بوجود خلفية تشدد إسلامي لهذا العمل". ويتولى الادعاء العام الاتحادي في ألمانيا التحقيق في القضايا المرتبطة بالإرهاب.

وقال الادعاء العام الألماني إنه سيحقق فيما إذا كان المتهم قد نفذ جريمته كعضو في تنظيم الدولة الإسلامية أو على علاقة بالتنظيم "كما سنحقق فيما إذا كان هناك أشخاص آخرون متواطئون معه في الجريمة".

يذكر أن رجلا سوريا يبلغ من العمر 55 عاما تحصن أول أمس داخل صيدلية بمحطة القطارات الرئيسية في كولونيا واحتجز معه رهينة طوال ساعتين بعدما قام بإضرام النار بشكل متعمد على فرع لمطعم ماكدونالدز للوجبات السريعة داخل المحطة.

وقامت فرقة عمليات خاصة من الشرطة باقتحام الصيدلية، وأصيب الجاني والرهينة واثنان آخران خلال ذلك. وصدر أمر اعتقال فيما بعد ضد الرجل بتهمة الشروع في القتل في حالتين واحتجاز رهينة.

ي.ب/ أ.ح (د ب أ، أ ف ب)

مختارات