دعوات لميركل وتسيبراس لتسوية الخلاف حول أزمة اليونان | أخبار | DW | 22.03.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

دعوات لميركل وتسيبراس لتسوية الخلاف حول أزمة اليونان

دعا حزب الخضر الألماني المستشارة ميركل ورئيس الوزراء اليوناني تسيبراس للاستفادة من لقائهما المرتقب الاثنين وإظهار الاستعداد للتوصل لتسوية. وقيادي في الحزب الاشتراكي الديمقراطي الألماني يحث أثينا على الإلتزام بالإصلاحات.

قالت رئيسة حزب الخضر الألماني زيمونه بيتر اليوم (الأحد 22 مارس / آذار 2015)، إنه يتعين على كل من المستشارة أنغيلا ميركل ورئيس الوزراء اليوناني ألكسيس تسيبراس الاستفادة من لقائهما غدا الاثنين في برلين "لتجاوز طريقة الخطاب ...التي ظهرت خلال الأسابيع الأخيرة وإعطاء فرصة جديدة للعلاقات الألمانية اليونانية". وتابعت أنه يتعين على ميركل إصدار "إشارة واضحة تؤكد التماسك الأوروبي". ودعت بيتر إلى ضرورة أن يكون هناك أيضا دعم من جانب الحكومة الاتحادية للإصلاحات التي يقوم بها اليونانيون لإنعاش الاستثمارات المستقبلية ولتخفيف عبء الديون المثقلة بها اليونان.

من جهته دعا رئيس الكتلة البرلمانية للحزب الاشتراكي الديمقراطي (شريك حزب ميركل في الحكومة)، توماس أوبرمان، اليونان قبل زيارة رئيس حكومتها لبرلين لمزيد من الالتزام بالإصلاحات، وقال أوبرمان في تصريحات لموقع "شبيغل أونلاين" الإخباري الألماني تم نشرها اليوم "لا يمكن إعطاء مساعدات أخرى لليونان إلا إذا كانت مستعدة بشكل أساسي لحل مشكلاتها ". وتابع السياسي الألماني البارز: "لن يتم أي شيء دون أن يكون هناك رغبة واضحة في الإصلاح من جانب الحكومة اليونانية".

يذكر أن الحكومة الاتحادية أعلنت في وقت سابق أنها تعتزم فرض قيود شديدة على اليونان، إذا احتاجت حزمة مساعدات ثالثة في الصيف القادم. جدير بالذكر أن تسيبراس سوف يلتقي المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل ومن المقرر أن يجري مباحثات أيضا مع قيادات من حزب اليسار الألماني. يشار إلى أن تسيبراس ينتمي لحزب "سيريزا" اليساري في اليونان.

ح.ز/ م.س (أ.ف.ب/ د.ب.أ)

مختارات

إعلان