دراسة: هرمون الذكورة يتراجع لدى الرجال عقب إنجابهم | علوم وتكنولوجيا | آخر الاكتشافات والدراسات من DW عربية | DW | 13.09.2011
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

علوم وتكنولوجيا

دراسة: هرمون الذكورة يتراجع لدى الرجال عقب إنجابهم

أكدت دراسة طبية أمريكية حول الهرمونات والرجال، شملت أكثر من ستمائة شاب، أن نسبة هرمون الذكورة المعروف باسم تيستوستيرون تنخفض في اللعاب لدى الرجال بعد إنجابهم، وذلك بالمقارنة مع أوضاعهم قبل الإنجاب.

الهرمون الذكري يلعب دورا في البحث الناجح عن شريكة الحياة

الهرمون الذكري يلعب دورا في البحث الناجح عن شريكة الحياة

أشارت دراسة طبية أمريكية إلى تغير نسبة هرمون الذكورة لدى الرجال بعد الإنجاب. وبحسب الدراسة الأمريكية التي استغرق إعدادها عدة سنوات، وأجريت في الفلبين، ونشرت في مجلة "بروسيدنجز" التابعة للأكاديمية الأمريكية للعلوم، فإن الأبوة ربما تؤدي إلى خفض منسوب هذا الهورمون في اللعاب لدى الرجال. كما أشارت إلى أنه كلما اهتم الآباء برعاية أبنائهم، كلما انخفضت نسبة الهورمون الرجولي لديهم.

وشملت الدراسة التي أجراها باحثون تحت إشراف الباحث الأمريكي كريستوفر كوزاوا من جامعة ايفانستون بولاية إلينوي الأمريكية أكثر من 600 شاب. ومن المعروف طبيا أن نقص هرمون تيستوستيرون يؤدي إلى العجز الجنسي والخمول والشعور بالضعف وزيادة الوزن، علاوة على الاكتئاب.

الأبوة تحدد نسبة هرمون الذكورة

Packung Anabolika / Testosteron

نقص هرمون تيستوستيرون يؤدي إلى العجز الجنسي والخمول

جدير بالذكر أن دراسات طبية سابقة أظهرت أن نسبة هرمون تيستوستيرون منخفضة في اللعاب لدى الآباء عنه لدى الرجال الذين يعيشون بدون شريك حياة. غير أن الباحث كوزاوا أشار إلى أن هذه الدراسات لم تبين ما إذا كانت الأبوة تكبح هذا الهورمون أم أن احتمال إنجاب الرجال ذوي النسبة الأقل من هرمون تيستوستيرون أكبر منه لدى الرجال الآخرين.

أما هذه الدراسة فأكدت أنه كلما ارتفعت نسبة هذا الهورمون لدى الرجال في بداية الدراسة كلما ازداد احتمال أن يصبحوا آباء فيما بعد مما يدل حسب الباحتين على أن هذا الهورمون الذكري يلعب فعلا دورا في البحث الناجح عن شريكة حياة.

(ل.م/ د ب أ)

مراجعة: أحمد حسو

مختارات

مواضيع ذات صلة