دراسة تربط بين السكر واضطرابات الدماغ والزهايمر | عالم المنوعات | DW | 04.02.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

دراسة تربط بين السكر واضطرابات الدماغ والزهايمر

كشفت نتائج دراسة حديثة عن وجود آثار سلبية للسكر على الدماغ. الدراسة ربطت أيضا بين ظهور اضطرابات في الوظائف المعرفية للدماغ وارتفاع نسبة السكر في الدم.

يتسبب السكر في الكثير من الأمراض كالسمنة وأمراض القلب والجلطات الدماغية. ومؤخراً كشفت نتائج دراسة حديثة أن السكر له أيضا تأثير سلبي على الوظائف المعرفية للدماغ، وتحديدا التركيز وطريقة تحليل وتقييم المعلومات في الدماغ.

 

وأكد الباحثون البريطانيون والصينيون المشروفون على الدراسة أن الإفراط في استهلاك الأطعمة والمشروبات المليئة بالسكر يمكن أن يتسبب مع الوقت في اضطرابات في الذاكرة، وفي الإصابة بمرض الزهايمر، وفقاً لما أورده تقرير نشرته "ديابيتولوجيا" البريطانية.

 

ويسود الاعتقاد لدى الكثيرين أن السكر يعزز أداء الدماغ والتركيز. لكن الدراسة التي استندت إلى بيانات 5189 شخصاً من الجنسين، ويتراوح متوسط عمرهم 66 سنة، أكدت أنه كلما ارتفعت نسبة الغلوكوز في الدم تراجع مستوى الوظائف المعرفية بوثيرة أسرع، بحسب موقع مجلة " ديابيتولوجيا" الصادرة من جامعة برستل البريطانية.

 

ورغم أهمية السكر لجسم الإنسان إلا أن مراقبة الكميات التي يستهلكها المرء يوميا هو أفضل طريقة لتفادي تحول السكر إلى سم قاتل.

 

ع.ع/ ط.أ

مختارات

إعلان