داود أوغلو ينفي التخطيط لتدخل عسكري في سوريا | أخبار | DW | 09.05.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

داود أوغلو ينفي التخطيط لتدخل عسكري في سوريا

استبعد رئيس الحكومة التركية أحمد داود اوغلو ما تداولته الأحزاب المعارضة في تركيا، كون أن حزب العدالة والتنمية الحاكم قد يلجأ إلى التدخل العسكري في سوريا تحسينا لوضعه قبيل الانتخابات التشريعية المزمع تنظيمها الشهر القادم.

نفى رئيس الحكومة التركية أحمد داود اوغلو ادعاءات بأن أنقرة تحضر للتدخل العسكري في سوريا، وفق ما أفادت وسائل إعلام محلية اليوم السبت (التاسع من مايو/ أيار 2015). ونقلت صحيفة "حرييت" عن أوغلو قوله "لا ليس هناك ما يتطلب اليوم تدخلا تركيا".

وكان معارضون من الحزب الجمهوري قد صرحوا الأسبوع الحالي أن حزب العدالة والتنمية الحاكم قد يلجأ إلى العمليات العسكرية في سوريا لتحسين شعبيته قبل الانتخابات التشريعية في السابع من حزيران/يونيو.

وأعلن الأمين العام للحزب الجمهوري غورسيل تكين الخميس الماضي أن "تركيا ستطلق عملية عسكرية في سوريا..." مشيرا إلى انه حصل على تلك المعلومات من "مصدر جدير بالثقة".

وبعكس ما حصل في الانتخابات السابقة التي فاز بها حزب العدالة والتنمية، فمن المتوقع أن يحصل هذه المرة على 38 إلى 45 في المئة من الأصوات، وفق آخر استطلاعات للرأي.

وقال داود أوغلو إن الوضع في سوريا متقلب، مشيرا إلى أن "ميزان القوى يتغير بسرعة في سوريا". ولفت إلى أن الرئيس السوري بشار الأسد خسر أجزاء كبيرة من البلاد برغم الدعم الذي يتلقاه من روسيا وإيران.

وتدعم تركيا المعارضة السورية كما أنها تستضيف حوالي مليوني لاجئ. ولكنها بدت مترددة في المشاركة في التحالف العسكري الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" في سوريا والعراق.

هـ.د/ ح.ع.ح ( أ ف ب)

مختارات

إعلان