″داعش″ يطرد ″النصرة″ من 12 قرية في محافظة حماة | أخبار | DW | 09.10.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

"داعش" يطرد "النصرة" من 12 قرية في محافظة حماة

تمكن تنظيم "الدولة الإسلامية" من انتزاع السيطرة على عدة قرى في محافظة حماة السورية من "هيئة تحرير الشام" التي تقودها جبهة النصرة سابقا. الهيئة اتهمت التنظيم بالتواطؤ مع جيش النظام السوري في هجومه على هذه القرى.

انتزع تنظيم "الدولة الإسلامية" المعروف إعلاميا باسم "داعش" السيطرة على بعض القرى في منطقة تسيطر عليها "هيئة تحرير الشام"، التي تشكل "جبهة فتح الشام" أو "النصرة سابقا" عمودها الفقري. والأمر يتعلق بـ 12 قرية في محافظة حماة قال التنظيم الإرهابي إنه سيطر عليها اليوم الاثنين (التاسع من تشرين الأول/ أكتوبر 2017).

بدورها قالت هيئة تحرير الشام، التي تقودها ما كانت تعرف بجبهة النصرة، وهي فرع تنظيم القاعدة في سوريا سابقا، في بيان أصدرته إن تنظيم "الدولة الإسلامية" اجتاح عدة قرى واتهمت الجيش السوري بالسماح لمقاتلي التنظيم بعبور أراض خاضعة لسيطرة الحكومة.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان الذي يراقب الحرب إن تنظيم "الدولة الإسلامية" انتزع السيطرة على 15 قرية من تحالف هيئة تحرير الشام لكن التحالف استعاد خمسا منها. وقال المرصد المحسوب على المعارضة إن تحالف "هيئة تحرير الشام" تواصل هجومها المضاد في حماة ضد "داعش" وأنها تستقدم المزيد من التعزيزات.

ولم يسيطر تنظيم "الدولة الإسلامية" منذ العام الماضي على أراض متاخمة لمناطق يسيطر عليها مقاتلون إسلاميون أو جماعات معارضة أخرى في شمال غرب سوريا، المنطقة ذات أعلى كثافة سكانية بين المناطق التي تسيطر عليها المعارضة.

وخسر التنظيم الإرهابي منذ ذلك الحين مساحات شاسعة لصالح قوات النظام السوري المدعومة من روسيا وإيران ومقاتلين شيعة بالإضافة إلى حملة أخرى تشنها "قوات سوريا الديمقراطية" المكونة من مقاتلين اكراد وعرب المدعومة من قبل الولايات المتحدة.

أ.ح/ي.ب (رويترز)

مشاهدة الفيديو 01:38
بث مباشر الآن
01:38 دقيقة

معر كة الرقة توشك على نهايتها

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

إعلان