خمسة لاعبين رفعوا راية العصيان في وجه أنديتهم! | عالم الرياضة | DW | 08.02.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

خمسة لاعبين رفعوا راية العصيان في وجه أنديتهم!

بينما تتركز الأضواء بشكل كبير على مقاطعة الدولي الجزائري رياض محرز مران فريقه الإنجليزي ليستر سيتي، أوضح موقع "سبورتس كيدا" أن محرز ليس اللاعب الوحيد الذي اختار هذا المسلك للانتقال إلى فريق آخر. فمنهم بقية اللاعبين؟

Fußball Leicester City Spieler Riyad Mahrez (Getty Images/S. Forster)

صورة أرشيفية

منذ عدة أيام يرفض رياض محرز استئناف التدريب رفقة فريقه ليستر سيتي لأنه لم يوافق على انتقال الدولي الجزائري إلى فريق مانشستر سيتي في فترة الانتقالات الشتوية. وتشير العديد من التقارير الصحفية أن محرز دخل في مرحلة اكتئاب، إذ كان يُمنّي النفس باللعب لمانشستر سيتي، تحت قيادة المدرب الإسباني المحنك بيب غوارديولا.

وأعاد موقف محرز مقاطعة تدريبات فريقه، الحديث مجددا عن عدة لاعبين اتخذوا الإضراب أو المقاطعة وسيلة للانتقال إلى فرق أخرى. وفي هذا الصدد، أشار موقع "سبورتس كيدا" إلى أن هناك خمسة لاعبين أضربوا أيضا عن حضور مران فرقهم، احتجاجا على عدم السماح لهم بالانتقال إلى أندية أخرى خلال فترة الانتقالات.

الهولندي بيير فان هويدونك

أوضح موقع "سبورتس كيدا" أن شهرة بيير فان هويدونك ارتقعت بشكل كبير في منتصف التسعينيات، إذ ساهم المهاجم الهولندي في فوز فريقه سيلتك الاسكتلندي بالعديد من المباريات. وأضاف أن هويدونك انتقل إلى فريق نوتنغهام فورست سنة 1997، من أجل مساعدته على البقاء في الدوري الإنجليزي الممتاز.

وأردف الموقع أن هويدونك طلب الانتقال إلى فريق آخر، بعدما تألق في كأس العالم (فرنسا 1998)، بيد أن النادي رفض تسريح اللاعب، الذي دخل في إضراب عن المران وعاد إلى موطنه هولندا. وأضاف أن المهاجم الهولندي عاد إلى فريقه نوتنغهام فورست، إلا أن علاقته ساءت مع جماهير النادي واللاعبين، الذين رفضوا الاحتفال بأهدافه. فيما عبر هويدونك فيما بعد عن ندمه عما فعله وقال "كان يمكن معالجة الأمور بشكل آخر".

Flash-Galerie Einkaufszettel Bayern München Bundesliga Fußballl 2011 (picture-alliance/dpa)

برباتوف بقميص "الشياطين الحمر"، أرشيف.

البلغاري ديميتار برباتوف

بحسب نفس المصدر، ساهم تألق ديميتار برباتوف رفقة الفريق اللندني توتنهام في تسليط الضوء على المهاجم البلغاري. فقد وضع مدرب مانشستر يونايتد السابق اليسر أليكس فيرغسون كل ثقله من أجل التعاقد مع اللاعب سنة 2008، وأضاف أن برباتوف رفض السفر رفقة توتنهام لمواجهة كل من تشيلسي وسندرلاند، وأردف أن فريق توتنهام استسلم أمام رغبة اللاعب الجامحة للعب في فريق مانشستر يونايتد.

الفرنسي ديمتري باييه

أفاد موقع "سبورتس كيدا" أن ديمتري باييه اشتهر سنة 2017 بشكل كبير في عالم الساحرة المستديرة. فقد أضرب اللاعب الفرنسي من أجل إجبار ناديه الإنجليزي ويست هام على السماح له بالانتقال إلى فريق مارسيليا الفرنسي. ونال لاعب الوسط الماهر مبتغاه رغم محاولات النادي الإنجليزي العديدة الاحتفاظ به.

الفرنسي ويليام غالاس

وفق نفس المصدر، طلب مدافع تشيلسي السابق ويليام غالاس من ناديه اللندني السماح له بالانتقال إلى الدوري الإيطالي، بيد أن نادي تشيلسي رفض طلب المدافع الفرنسي السابق. وأضاف أن غالاس قرر أن يغير الأمور على طريقته الخاصة، إذ أكدت تقارير صحفية أنه هدد بتسجيل الأهداف في مرمى ناديه تشيلسي إن لم يُسمح له بالمغادرة. عندها سمح النادي اللندني للاعب الفرنسي بالانتقال إلى فريق أرسنال سنة 2006.

الأرجنتيني ليوناردو أولوا

بحسب موقع "سبورتس كيدا" أكد مهاجم ناي ليستر سيتي ليوناردو أولوا أنه لن يلعب مجددا للفريق. فقد كان يعتقد أنه لا يتلقى معاملة عادلة من مدرب الفريق آنذاك الإيطالي كلاوديو رانييري بسبب قلة الاعتماد عليه في مباريات الفريق. وأضاف الموقع أن اللاعب الأرجنتيني تمكن أخيرا من مغادرة النادي في فترة الانتقالات الشتوية الأخيرة صوب فريق برايتون الإنجليزي.

مختارات