خمسة قتلى بينهم أميريكي في هجومين بتل أبيب والضفة الغربية | أخبار | DW | 19.11.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

خمسة قتلى بينهم أميريكي في هجومين بتل أبيب والضفة الغربية

قتل ثلاثة أشخاص بينهم أميريكي في هجوم بالرصاص على سيارة إسرائيلية بالقرب من مستوطنة غوش عتصيون بالضفة الغربية. وأُلْقِي القبضُ على فلسطيني طعن أشخاصا في متجر بتل أبيب فقتل اثنين وجرح ثالث. وقبض الجيش على ثلاث فلسطينيات.

أفادت مصادر طبية والشرطة في إسرائيل أن شخصين لقيا حتفهما وأصيب ثالث في هجوم نفذه فلسطيني بسكين في مبنى جنوبي تل أبيب اليوم الخميس (19 نوفمبر/ تشرين الثاني 2015). وذكر تلفزيون القناة الثانية الإسرائيلي أن فلسطينيا هاجم مصلين تجمعوا للصلاة بعد الظهر في متجر يبيع منتجات دينية يهودية في المبنى. بينما قالت متحدثة باسم الشرطة إن المهاجم اعتُقل.

ومن ناحية أخرى، أعلن الجيش الإسرائيلي أن "ثلاثة أشخاص قتلوا وأصيب آخرون في إطلاق نار من سيارة فلسطينية عابرة قرب مستوطنة غوش عتصيون" جنوب بيت لحم في الضفة الغربية. وقالت متحدثة باسم الشرطة الإسرائيلية إن بين الثلاثة القتلى إسرائيلي واحد على الأقل. بينما قال تلفزيون "فوكس نيوز" الأميركي إن سائحا أمريكيا يبلغ من العمر 18 عاما كان ضمن القتلى الثلاثة.

وأكد متحدث باسم الجيش "القبض على فلسطيني نفذ هجوم غوش عتصيون بشكل منفرد"، مؤكدا سقوط ثلاثة قتلى، وإصابة نحو 10 إسرائيليين آخرين بجروح طفيفة نقلوا على أثرها إلى المستشفيات للعلاج. وأوضحت الشرطة من جهتها أنها "تحقق مع فلسطيني آخر مشتبه به اعتقل بينما كان في السيارة".

وقال الجيش إنه في وقت سابق اليوم الخميس حاولت ثلاث نساء فلسطينيات التسلل إلى موقع عسكري إسرائيلي في الضفة الغربية. وألقى الجنود القبض عليهن وأضاف الجيش أنه عثر على ثلاثة سكاكين بحوزتهن.

ويرتفع عدد الإسرائيليين الذين قتلوا في هجمات فلسطينية منذ بداية أكتوبر/ تشرين الأول إلى 16، بينما قُتل 79 فلسطينيا على الأقل على يد قوات الأمن الإسرائيلية.

ص.ش/ع.ج.م (د ب أ، أ ف ب، رويترز)

مختارات

إعلان