خلافة ميركل - انتقادات لشولتس بعد وصفه المُطعّمين بـ″أرانب تجارب″ | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 04.09.2021
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

خلافة ميركل - انتقادات لشولتس بعد وصفه المُطعّمين بـ"أرانب تجارب"

يتعرض المرشح الاشتراكي أولاف شولتس لانتقادات واسعة بعد وصفه من تلقوا تطعيم كورونا بـ"أرانب تجارب". وتجاوزت نسبة المطعمين بجرعتين 60% من سكان ألمانيا. فيما ترغب أغلبية في ذهاب الاتحاد المسيحي لمقاعد المعارضة.

المرشح الاشتراكي للمستشارية الألمانية أولاف شولتس

المرشح الاشتراكي للمستشارية الألمانية أولاف شولتس يتعرض لانتقادات خصوصا من منافسه أرمين لاشيت بعد وصفه المُطعمين بـ"أرانب تجارب".

انتقد مرشح تحالف المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل المسيحي لمنصب المستشار، أرمين لاشيت، منافسه مرشح الحزب الاشتراكي الديمقراطي، أولاف شولتس، بسبب وصفه لمن تلقوا التطعيم ضد كورونا بأنهم "أرانب تجارب".

وقال لاشيت، رئيس حزب ميركل المسيحي الديمقراطي، في مؤتمر للحزب بولاية براندنبورغ اليوم السبت (الرابع من أيلول/سبتمبر 2021): "الناس ليسوا أرانب تجارب في هذا البلد"، وطالب شولتس بأن ينأى بنفسه عن مثل هذه المصطلحات.

وكان شولتس يحث الناس في بلاده على تلقي تطعيم كورونا ووجه حديثه إلى من لم يتلقوا التطعيم بعد، قائلاً في حديث للإذاعة المحلية في ولاية شمال الراين ويستفاليا: "50 مليون شخص أخذوا التطعيم الآن مرتين، لقد كنا نحن جميعاً أرانب تجارب لهؤلاء الذين ينتظرون حتى الآن، ولهذا السبب فإنني أقول كواحد من هؤلاء الـ50 مليون شخص إن الأمر سار بشكل جيد، فمن فضلكم شاركونا".

من جانبه كتب وزير الصحة الألماني ينس شبان (من حزب ميركل أيضاً) على تويتر، معلقاً على تصريحات شولتس:" اختيار مثل هذه الكلمات يساعد هؤلاء الراغبين في تقويض الثقة باستخدام نصف الحقائق و الأكاذيب". وكان الأمين العام للحزب المسيحي باول تسيماك قد أدلى بتعليقات مشابهة أيضاً على الوصف الذي استخدمه شولتس.


أكثر من 60% تلقوا جرعتي التطعيم
وتلقى 61,2% من السكان في ألمانيا (حوالي 51 مليون نسمة) حتى الآن تطعيماً كاملاً من جرعتين ضد فيروس كورونا، حسبما أعلن وزير الصحة ينس شبان، اليوم السبت، عبر تويتر.

وبحسب بيانات الوزير، تلقى 65,7% من السكان في ألمانيا (أكثر من 54 مليون نسمة) جرعة أولى، على الأقل، من لقاح مضاد لكورونا. وكتب شبان: "هذا أمر جيد - لكن لا نزال نحتاج إلى إعطاء 5 ملايين جرعة، على الأقل، من أجل خريف وشتاء أكثر أماناً".


وفي المقابل، يرى خبير الفيروسات بمستشفى "شاريتيه" الجامعي في برلين، كريستيان دورستن، عزوفاً متزايداً عن تلقي اللقاح في ألمانيا، وأرجع ذلك إلى "عدم المبالاة بين السكان". وقال دورستن في تصريحات لإذاعة شمال ألمانيا أمس الجمعة إن ألمانيا ستحتاج لذلك في الخريف "بالتأكيد" إلى الحد من الاختلاط مجدداً، مستبعداً انطلاق الأفراد بحرّية في الخريف.

واعتباراً من 7 حزيران/يونيو الماضي، أصبح بإمكان أي شخص في ألمانيا يرغب في تلقي التطعيم أن يطلب موعداً للحصول على اللقاح، فمع نهاية تحديد أولويات اللقاحات - التي كانت تقتصر على اللقاحات لمن بلغوا سن الستين أو تجاوزوه، وبعض المجموعات ذات الأولوية - يمكن الآن لأي شخص يبلغ من العمر 12 عاماً أو أكثر تلقي جرعة لقاح مضاد لكورونا.

وبدأت حملة التطعيم في ألمانيا نهاية العام الماضي، وتم إعطاء الأولوية في بادئ الأمر لمن تجاوزوا 80 عاماً، والمقيمين في دور المسنين والرعاية والأطقم الطبية، وأيضاً لأصحاب الأمراض المزمنة الذين يزداد لديهم خطر الإصابة بأعراض شديدة من كورونا.

مشاهدة الفيديو 12:30

تسارع وتيرة حملة التطعيم في ألمانيا


غالبية الألمان يريدون تحالف ميركل في المعارضة!
ومع اقتراب موعد الانتخابات العامة في ألمانيا، أعرب غالبية الألمان في استطلاع للرأي عن رغبتهم في أن يذهب التحالف المسيحي، الذي تنتمي إليه المستشارة أنغيلا ميركل، إلى صفوف المعارضة، عقب الانتخابات المقررة في 26 أيلول/سبتمبر الجاري.

وأجاب نحو 56% من الألمان بـ"نعم بالتأكيد" أو "نعم إلى حد ما" على سؤال: "هل ترغب في أن يذهب التحالف المسيحي إلى المعارضة عقب 16 عاماً من توليه الحكم". وفي المقابل، أجاب بالنفي على السؤال نحو 35% من الألمان، في الاستطلاع الذي أجري بتكليف من صحيفة "أوغسبورغر ألغماينه" الألمانية والتي نشرت نتائجه في عددها الصادر اليوم السبت، وأعربوا عن رغبتهم في أن يواصل التحالف المسيحي المشاركة في الحكومة.

وشارك في الاستطلاع أكثر من 5 آلاف ألماني خلال الفترة من 1 حتى 3 أيلول/سبتمبر الجاري. يُذكر أن شعبية التحالف المسيحي تراجعت في استطلاعات الرأي خلال الأسابيع القليلة الماضية، بينما ارتفعت شعبية الحزب الاشتراكي الديمقراطي، الشريك في الائتلاف الحاكم الحالي. وفي استطلاعات الرأي التي أجرتها العديد من المعاهد، تفوق الاشتراكيون بمرشحهم للمنافسة على المستشارية، أولاف شولتس، على التحالف المسيحي بمرشحه أرمين لاشيت مؤخراً بعدة نقاط. وتراجعت شعبية حزب الخضر مع مرشحهتم للمستشارية أنالينا بيربوك للمركز الثالث.

م.ع.ح/ص.ش (د ب أ)