خفر السواحل الإسباني ينقذ مئات المهاجرين في مضيق جبل طارق | أخبار | DW | 29.07.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

خفر السواحل الإسباني ينقذ مئات المهاجرين في مضيق جبل طارق

بعد أن تمكنت سفن خفر السواحل الإسبانية من إنقاذ 1200 مهاجر من خطر الموت غرقا في مضيق جبل طارق في اليومين الماضيين، قالت خفر السواحل إنها أنقذت مجدداً أكثر من 200 مهاجر من الموت بعد غرق قواربهم المطاطية البالية.

أعلنت اجهزة الانقاذ الإسبانية الأحد (29 تموز/يوليو 2018) أنها انقذت أكثر من مئتي مهاجر في البحر المتوسط، فيما توجه وزير الداخلية الإسباني إلى موريتانيا سعيا إلى تعزيز مكافحة الهجرة غير الشرعية. وقال متحدث باسم خفر السواحل الإسبان إنه تم إنقاذ 211 مهاجرا كانوا يستقلون 21 زورقا في مضيق جبل طارق الذي يفصل إسبانيا عن المغرب. وأوضح أنه سيتم نقلهم إلى ميناء الجزيرة في الأندلس. وكان خفر السواحل الإسباني قد أنقذ الجمعة والسبت أكثر من 1200 مهاجر في المنطقة نفسها. وباتت إسبانيا هذا العام أول مدخل للمهاجرين إلى أوروبا بعد أن أعلنت الحكومة الإيطالية اليمينية الشعبوية رفضها استقبال سفن تساهم في إنقاذ مهاجرين في البحر المتوسط.

 

في غضون ذلك، يلتقي وزير الداخلية الإسباني فرناندو غراندي- مارلاسكا الاثنين نظيره الموريتاني في نواكشوط. وقالت الوزارة في بيان بأن يتيح هذا الاجتماع "تعزيز التعاون على صعيد الهجرة ومكافحة الإرهاب".

وخلال زيارة لميناء مدينة "الجزيرة" السبت لمعاينة عمل قوات حفظ النظام والصليب الأحمر، طالب وزير الداخلية الإسباني بـ"حل أوروبي لمشكلة الهجرة". واضاف أن الحكومة في صدد افتتاح مركز إيواء يتسع لـ600 شخص في الميناء.

يذكر أنه اندفع مزيد من المهاجرين في اتجاه إسبانيا انطلاقا من الجزائر أو المغرب بعدما قررت إيطاليا إغلاق لموانئها أمام المهاجرين. ووصل أكثر من عشرين ألفا و992 مهاجرا إلى سواحل إسبانيا منذ بداية العام وقضى 304 خلال محاولتهم العبور، وفق إحصاء للمنظمة الدولية للهجرة يعود إلى 25 تموز/يوليو.

ح.ع.ح/ع.ش (أ.ف.ب)

مختارات