حين تعرض غوادريولا للإذلال في بيته القديم | عالم الرياضة | DW | 07.05.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

حين تعرض غوادريولا للإذلال في بيته القديم

لم تحظ مباراة في كرة القدم بالاهتمام الذي حظي به لقاء بايرن ميونيخ ببرشلونة الذي انتهى مأساويا للفريق البافاري. الصحف الألمانية والعالمية "بالغت" في الإشادة بالساحر الأرجنتيني الذي أذلّ معلمه السابق، فماذا كتبت؟

لا يختلف اثنان على أن لقاء بايرن ميونخ ببرشلونة على ملعب "كامب نو" (السادس من مايو/أيار 2015) ، كان بالنسبة للمدرب بيب غوارديولا عودة إلى الوطن، أما لبرشلونة فكان بمثابة ثأر للهزيمة التي نالها على أيدي البافاريين (7ـ 0) في ذهاب وإياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا عام 2013 .

لخسارة بايرن ميونخ أسباب مختلفة

توقع معظم خبراء كرة القدم فوز برشلونة، حتى المدرب الإسباني بيب غوراديولا لم يستبعد ذلك، عندما قال "إيقاف ميسي غير ممكن". كما أن بايرن ميونخ ليس في أحسن حالاته في هذه الأيام، وهو ما تؤكده نتائجه الأخيرة. إذ خسر حتى الآن ثلاث مباريات متتالية: الأولى كانت أمام دورتموند في نصف نهائي كأس ألمانيا، والثانية في منافسات الدوري الألماني أمام فريق باير ليفركوزن (2/0)، أما الثالثة وهي الثابتة، والتي فتك فيها برشلونة بالفريق البافاري.

ربما يكون لغياب أسماء بارزة في الفريق البافاري مثل آرين روبين وفرانك ريبري وديفيد ألابا دور كبير في خسارة البايرن. ورغم ذلك جاءت هزيمة الفريق المذلة بمثابة صفعة قوية لإدارة النادي البافاري، وهو ما ظهر واضحا في تصريحات رئيس مجلس إدارة النادي. إذ قال كارل هاينز رومينغه بعد المباراة: "إذا جاز لي أن أقول بضع كلمات عن اللعبة، فلن يكون بوسعي سوى القول بأنني حزين ليس بسبب الخسارة، ولكن لطريقة سير المباراة فالفريق قدم أداء رائعا حتى الدقيقة 77".

Karl-Heinz Rummenigge Bayern München

رغم خسارة بايرن ميونخ إلا أن رئيس إدارة النادي كارل هاينز رومينغه ينتظر نتائج مباراة الإياب

ماذا قالت الصحافة الألمانية؟

وتصدرت الهزيمة المذلة للمدرب بيب غوارديولا في بيته القديم بالإضافة إلى الهدفين اللذين أحرزهما النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي عناوين وتعليقات الصحف الألمانية. "برشلونة 3 وغوارديولا صفر"، هكذا عنونت صحيفة "بيلد" الشعبية الأوسع انتشارا في ألمانيا، تعليقها على الهزيمة التي مني بها المدرب الإسباني في بيته القديم. وتحدثت الصحيفة عن "الأداء الرائع" للساحر الأرجنتيني وأضافت تقول: "مانويل نوير كان رجل المباراة حتى الدقيقة 77، إلا أن عاصفة برشلونة بدأت بعد ذلك .. ميسي يضرب الفريق الألماني بهدفين ثم جاء نيمار في النهاية".

"غوارديولا تعرض للإذلال في بيته .. هل يعوض هذا الفشل؟"، هكذا تساءلت الصحيفة الألمانية عن المباراة التي أطاحت تقريبا بأحلام بايرن ميونيخ في الوصول إلى نهائي دوري الأبطال، هذا إذا لم تحدث معجزة في مباراة العودة. وبدوره قال الموقع الإلكتروني لمجلة "ديرشبيغل: "هزيمة مذلة في برشلونة .. ميسي يحبط آمال بايرن ميونيخ.. برشلونة أذل البطل الألماني بعد الفوز عليه 3 - صفر في ذهاب نصف نهائي دوري الأبطال .. لاعبو بايرن كانوا محبطين وغاضبين .. النجم الكبير ليونيل ميسي صنع الفارق".

Championsleague Halbfinale Barcelona gegen Bayern München

لم يخطئ غوارديولا عندما قال "إيقاف ميسي غير ممكن"

وكتبت القناة الأولى للتلفزيون الألماني "ARD"، في موقعها الإلكتروني: "ميسي يضرب البايرن .. الرائع ميسي يصدم غوارديولا والبايرن .. مباراة العودة في ميونيخ أصبحت صعبة للغاية للبطل الألماني".

ومن جانبها، أشادت صحيفة "زود دويتشه تسايتونغ" التي تصدر من ميونيخ بالهدفين اللذين سجلهما ميسي في الدقيقتين 76 و79، وبهدف نيمار في الوقت بدل الضائع من المباراة. أما موقع (TZ) الإخباري فكان واضحا حين كتب: "وداعاً وداعاً، بايرن ميونخ".

"إله كرة القدم يتغلب على فريق غوارديولا"

تألق فريق برشلونة وعلى رأسهم الأسطورة ميسي لم يشعل الفرحة في قلوب جماهيره فحسب، بل أشعل أيضا عناوين الصحف العالمية. فلم تتوقف عن مديح النجم ميسي ورفاقه، من بينها صحيفة غازيتا ديلوسبورت الإيطالية التي بالغت في مدح ميسي بالقول: "نجح إله كرة القدم في التغلب على فريق غوارديولا، ميسي الرائع سجل هدفين وصنع هدفا".

أما صحيفة "كوريري ديلو سبورت" فعنونت على صفحتها الرئيسية "عرض ميسي الساحر يقرب برشلونة من نهائي برلين". وأضافت "ميسي هزم غوارديولا في ثلاث دقائق من المستحيل لأي دفاع أن يوقف المعجزة ميسي وغوارديولا محق".

بدورها وصفت صحيفة "توتوسبورت" الأسطورة ميسي بالقادم من الفضاء؛ وأضافت "ميسي سحق بايرن ميونخ، هدفان منه والثالث من نيمار، ثلاثة أهداف خلال 15 دقيقة، برشلونة يقترب من نهائي برلين، مخطط غوارديولا فشل، نوير أنقذ بايرن في الشوط الأول فقط".

Champions League Halbfinale Barcelona gegen Bayern München

باءت جميع خطط غوارديلا لإيقاف الأسطورة ميسي بالفشل.

وفي السياق ذاته نشرت صحيفة ديلي ميل البريطانية عنوانا مثيرا جداً قائلة "لا يمكن إيقافه .. سحر ميسي ينقلب على غوارديولا في الكامب نو، تألق المهاجم ميسي منح برشلونة الانتصار المطلوب". وعنونت صحيفة ديلي ميرور البريطانية قائلة "ميسي ينفجر في وجه بايرن ميونيخ ويضع برشلونة في الطائرة المتوجهة إلى برلين. عودة غوارديولا إلى الكامب نو لم تكن جيدة على الإطلاق".

كما أشادت الصحف الإسبانية بالفوز الكبير الذي حققه برشلونة على بايرن ميونيخ، إذ نشرت صحيفة "موندو ديبورتيفو" عنواناً على الصفحة الأولى "ميسي يحصل على تذكرة لحضور المباراة النهائية في برلين"، مؤكدة على أن العبقري الأرجنتيني مهد الطريق بشكل كبير جداً لتواجد فريقه في نهائي دوري أبطال أوروبا.

الآن وبعد هذه الخسارة وكل ما قيل حول ميسي وسحره، باتت مهمة غوارديولا وفريقه في الوصول إلى برلين أكثر صعوبة، أو ربما بات يحتاج إلى معجزة. إذ يتوجب على الفريق البافاري إحراز أربعة أهداف نظيفة في مباراة الإياب يوم الثلاثاء المقبل (12 أيار/مايو) على أرضه ليضمن التأهل للنهائي في برلين. فهل يفعلها بايرن ويقلب الطاولة على ميسي وسحره؟ ربما، من يدري، فالفريق البافاري أثبت مرارا أنه قادر على تحقيق "المعجزات".

إعلان