حلم الميدان - انتقال كييف إلى المعسكر الأوروبي الغربي | وثائقي | DW | 15.11.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

وثائقي

حلم الميدان - انتقال كييف إلى المعسكر الأوروبي الغربي

تسببت ثورة الميدان الموالية لأوروبا في أوكرانيا بإزاحة نظام فيكتور يانوكوفيتش الموالي لروسيا. وبعد ثلاث سنوات على تلك الثورة يشعر الكثيرون بالخديعة، حيث مازال الفساد مستشريا كما في الماضي، ومازالت الفئة القديمة المتحكمة بالاقتصاد تواصل نفوذها. ومع ذلك مازال المشهد الإبداعي في المجتمع المدني والثقافة يقود روح الميدان إلى الأمام، ويوجه أنظار الأوكرانيين إلى الغرب.

مشاهدة الفيديو 43:00

رغم الضغط الذي يمارسه الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة على الرئيس بيترو بوروشينكو لتفكيك الهياكل القديمة، إلا أن النخب السياسية هناك تحول دون ذلك. الحرب الدائرة في شرق البلاد بدعم مالي وعسكري روسي للمتمردين الذين يسيطرون على جزء من منطقة دونباس، تعيق طموح توجهات أوكرانيا للانتقال إلى المعسكر الغربي، مع أن روح ثورة المديان مازالت طاغية على المشهد هناك. وفي العاصمة كييف بالدرجة الأولى، برز مشهد فني وموسيقي فتح الطريق نحو الغرب ربما سيغير أوكرانيا ذات الطابع السوفييتي جذريا. الكاتب فرانك هوفمان رافق على مدى صيف كامل شخصيات فنية وموسيقية ومن مجال تصميم الأزياء يجمعها قاسم مشترك واحد، هو العمل بعد الثورة على حلم تحول أوكرانيا إلى جزء من المشهد الأوروبي.