حكومة بغداد تعارض أي مسعى لانفصال كردستان-العراق | أخبار | DW | 09.06.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

حكومة بغداد تعارض أي مسعى لانفصال كردستان-العراق

في أول رد فعل لها على نية إقليم كردستان-العراق تنظيم استفتاء على الاستقلال، أعلنت حكومة بغداد معارضتها لأي مسعى من جانب الإقليم لإعلان الاستقلال. فيما قال مسؤول كردي أن التصويت بنعم لا يعني الانفصال تلقائياً.

Irak Premier Haider al-Abadi (Reuters/K. al-Mousily)

صورة من الأرشيف لرئيس الوزراء العراقي

قال متحدث باسم الحكومة العراقية اليوم الجمعة (التاسع من حزيران/يونيو 2017) إن الحكومة تعارض أي مسعى من جانب السلطات الكردية لإعلان الاستقلال. وقال المتحدث الحكومي سعد الحديثي "أي موقف أو خطوة تتخذ من أي طرف في العراق يجب أن تكون مستندة إلى الدستور... وأي قرار يخص مستقبل العراق المُعرَّف دستورياً بأنه بلد ديمقراطي اتحادي واحد ذو سيادة وطنية كاملة يجب أن يراعي النصوص الدستورية ذات الصلة". وأضاف "مستقبل العراق ليس خاصاً بطرف واحد دون غيره بل هو قرار عراقي وكل العراقيين معنيون به... فلا يمكن لأي طرف وحده أن يحدد مصير العراق بمعزل عن الأطراف الأخرى".

ومن جانبه عاد رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم اليوم الجمعة وأكد على موقف بلاده، واصفاً خطة أكراد العراق لإجراء استفتاء على الاستقلال بأنها "غير مسؤولة" مضيفاً أن المنطقة بها ما يكفي من المشاكل بالفعل. وفي كلمة للصحفيين بعد صلاة الجمعة قال يلدريم إن تركيا تري أن يعيش العراقيون جميعهم معا كأمة واحدة مشيراً إلى أن إضافة مشكل أخرى إلى المنطقة ليس أمراً صائباً.

وبدوره قال مسؤول كبير قريب من رئيس كردستان العراق إن "التصويت بنعم في استفتاء استقلال الأكراد لا يعني الانفصال عن العراق تلقائياً ولا ضم كركوك".

والجدير ذكره أن مسعود البرزاني، رئيس إقليم كردستان العراق، كان قد أعلن يوم الأربعاء إجراء استفتاء على استقلال الإقليم يوم 25 سبتمبر/أيلول.

خ. س/ ح. ع. ح (رويترز)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان