″حرب″ حكومة بولندا الشعبوية على الصحافة الساخرة | عينٌ على أوروبا | DW | 14.06.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عينٌ على أوروبا

"حرب" حكومة بولندا الشعبوية على الصحافة الساخرة

الصحافة الانتقادية الساخرة منعتها الحكومة البولندية الشعبوية في وسائل الإعلام الحكومية بتهمة مزعومة وهي تشويه سمعة الدولة. ولذلك لجأ فنانون بولنديون ساخرون إلى الإنترنت والقنوات التلفزيونية الخاصة من أجل حرية التعبير بالكوميديا والضحكة عن واقع الحال في بولندا.

مشاهدة الفيديو 04:27
بث مباشر الآن
04:27 دقيقة