حب الطاقة النووية - فرنسا ومحطات توليد الطاقة | عن كثب | DW | 17.10.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عن كثب

حب الطاقة النووية - فرنسا ومحطات توليد الطاقة

ليس هناك بلد يعشق طاقته النووية مثل فرنسا. فالطاقة النووية هي جزء من الهوية الوطنية للبلاد. تنتج محطات توليد الطاقة النووية ثلاثة أرباع كمية الكهرباء في فرنسا. ومن يشير إلى مخاطر الطاقة النووية هناك، فبالكاد يجد من يصغي إليه. المزارع جان بول سيمون، من منطقة سيرفونتين، أحيل للقضاء لأنه وضع آلياته الزراعية تحت تصرف معارضي المفاعلات النووية وصُودرت تلك الآليات منذ ذلك الحين.

مشاهدة الفيديو 28:36

وحتى في منطقة فيسنهايم على الحدود الألمانية، قلما تُسمع أصوات ناقدة، على الرغم من أن الأخبار السلبية لمحطة توليد الطاقة النووية القديمة هناك تملأ الصحف. ليس هناك مفاعل نووي آخر شهد هذا العدد الكبير من الحوادث كهذا المفاعل. وبرغم ذلك فالمدينة غير مستعدة تماماً لوقوع حوادث محتملة من هذا القبيل. كل ما هو متوفر: حبوب يود في الصيدليات ونشرة إعلانية قديمة جداً. لماذا تفكر فرنسا بطريقة مختلفة؟ معدو هذا الفيلم قاموا برحلة في هذا البلد النووي، والتقوا بمؤيدين وناقدين للطاقة النووية. وعلى امتداد نهر لوار تعلموا أن الأطفال في فرنسا يتربون على حب الطاقة النووية. يكمن الفضول في أن محطات توليد الطاقة النووية تقدم الترفيه للأطفال، مثل ممارسة فن الشموع في ظل أبراج التبريد.