حامل جواز السفر السوري الذي عثر عليه في باريس دخل عبر اليونان | أخبار | DW | 14.11.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

حامل جواز السفر السوري الذي عثر عليه في باريس دخل عبر اليونان

كشفت مصادر من الشرطة الفرنسية أنه قد عثر على جواز سفر سوري قرب جثة أحد منفذي الهجوم الدموي على مسرح باتاكلان في باريس. فيما كشف وزير يوناني أن حامل الجواز كان قد دخل اليونان في أكتوبر/ تشرين الثاني الماضي.

قال وزير يوناني إن الشخص حامل جواز السفر السوري الذي عثر عليه قرب جثة أحد منفذي هجمات الليلة الماضية في باريس دخل عبر اليونان في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

وقال نيكوس توسكاس نائب رئيس الوزراء اليوناني المسؤول عن الشرطة "حامل جواز السفر مر عبر جزيرة ليروس في الثالث من أكتوبر 2015 حيث تم تحديد هويته وفقا لقواعد الاتحاد الأوروبي". ولم يكن لدى توسكاس علم إن كان جواز السفر قد فحصته دول عبر خلالها حامله وهو في طريقه إلى فرنسا. وقال مصدر بالشرطة اليونانية إن السلطات الفرنسية طلبت من دول أخرى في أوروبا بينها اليونان فحص جواز السفر.

وعُثر على جواز سفر سوري قرب جثة أحد منفذي اعتداءات باريس مساء أمس الجمعة ويجري التحقق منه، كما أعلنت مصادر الشرطة السبت(14 تشرين الثاني/ نوفمبر). وعثر على هذه الوثيقة، كما قال مصدر آخر، خلال عمليات استقصاء تلت المجزرة في مسرح باتاكلان في باريس (82 قتيلا على الأقل).

وأوضحت هذه المصادر أن "الخيط السوري" هو أحد فرضيات عمل المحققين الذين يتأكدون من هذه العناصر بالتنسيق مع أجهزة استخبارات أجنبية ولاسيما الأوروبية منها.

وقال مصدر في الشرطة صباح السبت لوكالة فرانس برس إن الانتحاريين كانوا على ما يبدو رجالا "متمرسين كما يتبين للوهلة الأولى ومدربين بشكل جيد". وقد وصفهم شهود بأنهم "شبان واثقون من أنفسهم". وأوضحت مصادر الشرطة أن مسألة تدريبهم واحتمال ذهابهم إلى منطقة جهاد وخصوصا إلى سوريا، "سرعان ما فرضت" نفسها في التحقيقات، موضحا أنها "معلومات أولية للتحقيق" ما زالت تحتاج إلى "تأكيد".

ع.خ/ ح.ع.ح ( أ ف ب، رويترز)

مختارات

إعلان