جدل بعد منع مدرسة ألمانية تلاميذ مسلمين من الصلاة | عالم المنوعات | DW | 02.03.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

جدل بعد منع مدرسة ألمانية تلاميذ مسلمين من الصلاة

أثار إقدام تلاميذ مسلمين على الصلاة داخل مدرسة ثانوية ألمانية بطريقة علنية أمام الملأ جدلا كبيراً. وفي رد فعل على ذلك حظرت إدارة المدرسة الصلاة ما فتح باب النقاش أمام حدود حرية ممارسة الأديان السموح بها داخل المدارس.

 حظرت مدرسة ثانوية ألمانية في مدينة فوبرتال بولاية شمال الراين ويستفاليا غرب البلاد على التلاميذ المسلمين تأدية الصلاة على سجاجيدهم التي يفردونها داخل المدرسة بصورة علنية.

وطالبت إدارة المدرسة في رسالة بعثت بها إلى معلمي المدرسة الإبلاغ عن أسماء التلاميذ الذين "يصلون أمام الآخرين".

وقالت الإدارة الحكومية المحلية في دوسلدورف عاصمة الولاية اليوم (الخميس 2 آذار/ مارس 2017) إن العديد من المعلمين والطلاب شعروا بالتضييق عليهم من خلال سلوك الطلاب المسلمين. 

وقالت الحكومة المحلية إنها تؤيد قرار إدارة المدرسة. وقالت السلطات المحلية "إن حظر الصلاة، التي تقام بصورة استفزازية علناً داخل المدرسة، ينبغي أن يشجع على التعايش السلمي، ويؤكد السلم المدرسي". وأضافت أن عمل حركة التعليم داخل المدرسة والوفاء بالواجبات التعليمية، أهم من حرية ممارسة الأديان. ولم تشأ إدارة المدرسة الرد على أسئلة وجهت إليها بشأن الواقعة.

 

ع.ع/ع.ج.م(د ب أ)

مختارات

إعلان