ثلثا الألمان يؤيدون تشديد العقوبات لمنتهكي قواعد كورونا | سياسة واقتصاد | تحليلات معمقة بمنظور أوسع من DW | DW | 31.07.2020
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

سياسة واقتصاد

ثلثا الألمان يؤيدون تشديد العقوبات لمنتهكي قواعد كورونا

أيد أكثر من استطلعت آراؤهم من الألمان حظر تناول الكحوليات في الأماكن العامة، عقب وقوع تجاوزات في مدينتي شتوتغارت وفرانكفورت نتيجة تخفيف قواعد التباعد الاجتماعي، وتوقع 77 بالمائة منهم حدوث موجة ثانية من فيروس كورونا.

ذكر 71% من الألمان أن الإجراءات التي فُرضت للحد من الجائحة لم تمثل قيودا كبيرة على حياتهم الشخصية، بينما شعر العكس 29% من الذين شملهم الاستطلاع.

يرى 51% من الألمان أن الأفراد تصرفوا "بشكل غير متعقل" خلال أزمة كورونا.

كشف استطلاع للرأي أن 77% من الألمان يتوقعون حدوث موجة ثانية من جائحة كورونا خلال الفترة المقبلة. وأظهر الاستطلاع، الذي نُشرت نتائجه اليوم الجمعة (31 تموز/ يوليو 2020) أن 20% فقط من الألمان لا يتوقعون موجة ثانية من كورونا بأعداد إصابات مرتفعة مجددا.

وتماشيا مع هذا التوقع، يرى 51% من الألمان أن الأفراد تصرفوا "بشكل غير متعقل" خلال الأزمة.وكانتنسبة أصحاب هذا الرأي في حزيران/ يونيو الماضي 33%. وأعرب 50% من الذين شملهم الاستطلاع عن اعتقادهم بأنهم معرضون لخطر الإصابة بفيروس كورونا المستجد، وكانت نسبة من ذكروا ذلك في الاستطلاع السابق 40%. وبلغت نسبة من يعتقدون ذلك بين من هم فوق 70 عاما في الاستطلاع الحديث 62%. 

مختارات

وبوجه عام رأى 49% من الألمان أنهم لا يرون تهديدا على صحتهم من الفيروس. وذكر 71% من الألمان أن الإجراءات التي فُرضت للحد من الجائحة لم تمثل قيودا كبيرة على حياتهم الشخصية، بينما شعر العكس 29% من الذين شملهم الاستطلاع.ودعا 94% من الألمان إلى إجراء اختبارات إلزامية للعائدين من الخارج للكشف عن إصابة محتملة بالفيروس، بينما عارض ذلك 6% فقط.

وأعرب 65% من الألمان في استطلاع للرأي عن تأييدهم لتشديد العقوبات في حالات انتهاك قواعد مكافحة جائحة كورونا. وأظهر الاستطلاع، الذي نُشرت نتائجه اليوم الجمعة، أن 32% من الألمان عارضوا على سبيل المثال تشديد العقوبات ضد من ينتهكون إلزام ارتداء الكمامات أو يخرقون قاعدة المسافة الآمنة. 

وجاء أقوى تأييد لتشديد العقوبات من جانب أنصار التحالف المسيحي، المنتمية إليه المستشارة أنغيلا ميركل، (78%)، يليهم أنصار الحزب الاشتراكي الديمقراطي، الشريك في الائتلاف الحاكم، (74%)، ثم أنصار حزب الخضر (64%)، والحزب الديمقراطي الحر (63%). وبالنسبة لأنصار حزب "اليسار"، طالب بتشديد العقوبات 38% فقط، مقابل 27% لأنصار حزب "البديل من أجل ألمانيا" اليميني الشعبوي.
 

كما أيد 66% من الألمان حظر تناول المشروبات الكحولية في الأماكن العامة، وذلك عقب وقوع تجاوزات في مدينتي شتوتغارت وفرانكفورت بعد تخفيف قيود التباعد الاجتماعي. وفي المقابل، أظهر الاستطلاع، أن 32% من الألمان عارضوا ذلك. وكانت أعلى نسبة لمؤيدي الحظر بين من هم فوق 60 عاما، حيث بلغت 82%، مقابل 32% فقط بين من هم دون 35 عاما.

ومن المحتمل أن تأمر مدينة شتوتغارت بحظر الكحول في الأماكن العامة. وقد اقترحت نقابة الشرطة الألمانية ذلك عقب أعمال شغب هناك.

وأجرى الاستطلاع معهد "فالن" لقياس مؤشرات الرأي بتكليف من القناة الثانية في التليفزيون الألماني (ZDF). وشمل الاستطلاع، الذي أجري خلال الفترة من 28 حتى 30 تموز/ يوليو الجاري، 1249 ألمانيا.

ع.خ/ع.ش (د ب أ)

مواضيع ذات صلة