ثغرة بمئتي مليون دولار كانت مفتاح فوز ليفربول | عالم الرياضة | DW | 20.09.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

ثغرة بمئتي مليون دولار كانت مفتاح فوز ليفربول

كشف الألماني يورغن كلوب، مدرب ليفربول الإنجليزي، عن وصفته للفوز على باريس سان جيرمان في مستهمل مشواره بدوري أبطال أوروبا، حيث كان نيمار مفتاح الفوز على نايه الفرنسي. فماذا كانت خطته؟

كشف الألماني يورغن كلوب، مدرب ليفربول الإنجليزي، عن وصفة الفوز على باريس سان جيرمان في مستهمل مشواره بدوري أبطال أوروبا، حيث قال إن نيمار وليس أحد غيره كان مفتاح الفوز. 

ورغم برودة تحية يورغن كلوب لمساعده السابق في فريق ماينز الألماني توماس توخل، إلا أن المباراة بين ليفربول وباريس سان جيرمان، كانت ساخنة من وزن المباريات النهائية لبطولة دوري أبطال أوروبا. وعقب اللقاء، هتف كلوب (51 عاماً): "يا لها من مباراة. تطور نادينا بشكل رائع حقاً".

وكان هذا هو الفوز السادس على التوالي في المباراة السادسة لـ "ريدز"، وهو ما يفسرمزاج كلوب الجيد حاليا. وحسب الأخير فإن لا "أحد يعتقد اليوم أن فرصنا منعدمة أمام باريس سان جيرمان. قبل عامين أو ثلاثة، كان الجميع يقول هذا جبل لا يمكننا تسلقه".

وأضاف المدرب الألماني الذي حقق نقلة نوعية في مستوى ليفربول: "لقد عملنا كثيراً خلال العام الماضي من أجل بداية قوية في هذا الموسم. ربما من خلال لاعبينا وطريقتنا في اللعب أيضاً".  

غير أن كلوب كشف أيضا في تصريحاته عن الوصفة التي قادته للفوز، ويقول إنه تعرف على ثغرة في لعب باريس سان جيرمان. ثغرة بمئات الملايين واسمها نيمار!

ونقل موقع "شبورت بيلد" عن كلوب قوله: "عندما نستحوذ على الكرة، فإننا نلعب في الغالب على الجناح الأيمن، نيمار لاعب من الطراز العالمي ولكن ليس مدافعاً من الطراز العالمي. لهذا السبب حاولنا اللعب هناك". وأعتبر الموقع الألماني تحليل كلوب صحيحاً، وهو ما أدهش الجميع بعد 25 دقيقة من المباراة، حين حدّ ساديو ماني من خطورة النجم البرازيلي الدولي على الجناح الأيمن من خلال المراوغة بالجسم، وهو ما كان مثار سخرية شديدة في مواقع التواصل الاجتماعي.

كما نقل موقع "شبورت 1" عن قوله إن خطته كانت تقتضي استغلال نقاط الضعف الدفاعية للنجم البرازيلي، والحيلولة دون إظهار مهاراته في الهجوم، وهو ما دفع كلوب للإثناء على نجاح لاعبيه في هذه المهمة. "يصبح الدفاع صعباً، حين يكون نيمار في الجناح الأيسر والأرجنتيني دي ماريا في وسط الملعب. كان علينا التركيز على هذا، وهو ما نجحنا فيه. ركضنا كثيراً، لكننا عملنا على سد الثغرات حال ظهورها"، وهو ما ساهم في غلق المساحات أمام هجوم باريس سان جيرمان، وخصوصاً نيمار.

ووُجهت العديد من الانتقاد لنيمار بسبب المستوى الهزيل الذي ظهر به في المباراة، حيث قالت صحيفة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية إن النجم البرازيلي حصل على أسوء تقييم بين لاعبي باريس سان جيرمان في المباراة. وأشارت الصحيفة إلى أنه حصل على ثلاث درجات فقط من عشر.

ع.غ

مختارات

إعلان