″تيك توك″ - الرد الصيني المزلزل على تطبيق ″ميوزيكلي″ | عالم المنوعات | DW | 18.10.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

منوعات

"تيك توك" - الرد الصيني المزلزل على تطبيق "ميوزيكلي"

فجأة أطلقت الصين العنان لتطبيق موسيقي تواصلي على الإنترنت يدعى "تيك توك". يتصاعد عدد المراهقين الذين حملوا التطبيق بشكل سريع. يحبه المراهقون لأنه يتيح لهم تركيب موسيقى مجانية قصيرة على حركاتهم. فما هو هذا التطبيق الجديد؟

تطبيق جديد اجتاح شبكات التواصل الاجتماعي منذ الربع الأول لعام 2018. اسم التطبيق هو "TikTok"، وأغلب مشتركيه من الفتيان والفتيات تحت سن السادسة عشرة.

صانع التطبيق هو الصيني تسانغ يمينغ. الجديد فيه حسب تقرير نشره موقع "آي نيوز" البريطاني أن مستخدمي تطبيق "ميوزيكلي" الشهير، الذي عشقه المراهقون، بوسعهم الانتقال بحساباتهم داخلياً من "ميوزكلي" إلى "تيك توك" دون حاجة إلى إنشاء حساب جديد. ويجري هذا لأن صاحب تطبيق "ميوزكلي" هو نفسه نائب المدير التنفيذي لتطبيق "تيك توك" ويبدو راغباً في نقل جمهوره إلى المساحة الجديدة التي يشغلها في العالم الافتراضي.

التطبيق متوفر بأربع وثلاثين لغة وحتى شهر حزيران/ يونيو الماضي كان يحظى بـ150 مليون مستخدم بشكل يومي. وفي الأشهر الثلاثة الأولى من عام 2018 كان التطبيق المجاني الأكثر تحميلاً على الإنترنت.

يتيح هذا التطبيق لمستخدميه مشاهدة مقاطع فيديو موسيقية قصيرة، ويتيح للمشتركين فيه عمل مقاطع فيديو لا يزيد طول كل منها عن 60 ثانية، وإرفاقها بمؤثرات وخدع بصرية من مكتبة التطبيق المجانية. كما تحتوي قائمة الموسيقى المجانية المتاحة قطعاً متنوعة من مختلف الأصناف الموسيقية.

ويقول نائب مدير التطبيق، أليكس زو، وهو نفسه مؤسس تطبيق "ميوزكلي": "نسعى للإمساك بالإبداع العالمي ووضعه تحت عنوان تطبيقنا، وبذا سيمتلك كل مشترك كنزاً من الذكريات واللحظات الجميلة محفوظاً على الفضاء الافتراضي وعنده بالصورة والصوت". ويمضي زو إلى القول إن "تيك توك يمكّن كل مشترك أن يكون مبدعاً كما يرغب".

ويعرض التطبيق في مقدمته طرق فتح حساب جديد بالتفصيل.

 م.م/ ي.أ (DW)

مختارات