″تيدي″.. كلب يتفوق على حراس الأمن بالمطار! | عالم المنوعات | DW | 16.11.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

منوعات

"تيدي".. كلب يتفوق على حراس الأمن بالمطار!

هو الكلب الوحيد المعتمد رسميا في العمل بمطارات ألمانيا. "تيدي" يخيف الأرانب والخنازير البرية المتواجدة في المطار أكثر من الطائرات والمارة. ولكن ما السر وراء هذه القدرة "الخارقة" على الحراسة؟

"تيدي" كلب يبلغ من العمر 5 أعوام، يبث الخوف في قلوب الحيوانات الموجودة في مطار لوبيك شمالي ألمانيا، حتى لا تشكل خطرا على الطائرات أثناء عمليات الاقلاع أو الهبوط. ويقوم الكلب بإبعاد هذه الحيوانات عن مدرج الطائرات، باتجاه السياج المحيطة بالمطار، دون أن يمسها.

ويقول مايكل تسيمرمان، صاحب الكلب: "كان تعليمه ذلك أمرا شاقا". وعندما يقوم تسيمرمان بتثبيت حزام الصدر الخاص بتيدي، يدرك الكلب أن وقت العمل قد حان، فيسرع بمسح المنطقة بعناية. ثم ينحني تسيمرمان ويهمس في أذن تيدي: "أين الأرنب؟"، وهي الكلمة التي كان الكلب يترقب سماعها، فينطلق في الاتجاه الذي يشير إليه صاحبه بذراعه الممدودة. ويقول تسيمرمان: "يتم التواصل بيننا دوما عبر الإيماءات، لأنه من الممكن أن يكون الصوت مرتفعا للغاية في أرجاء المطار".

ومر حوالي عامين منذ بدأ تسيمرمان وتيدي العمل ضمن فريق لمكافحة الطيور والحيوانات بالمطار الإقليمي، الذي تبلغ مساحته 135 هكتارا. ويقول تسيمرمان، الذي يشغل منصب مسؤول أنظمة بقسم تكنولوجيا المعلومات بالمطار: "إن الأرانب والغزلان وحيوان الغرير والثعالب والخنازير البري هي ما نراه هنا في معظم الاحيان، وهي تشكل خطرا على الحركة الجوية."

يشار إلى أن الكلب "تيدي" لديه جواز مرور خاص به لدخول المطار، كما أن إدارة المطار تقوم بدفع رسوم ترخيص له، بالإضافة إلى فواتير الرعاية البيطرية، والتأمين. ويوضح تسيمرمان: "لكن تيدي لا يتقاضى أجرا."ويتكفل تسيمرمان بالكلب منذ كان جروا صغيرا، حتى جاء المشوار المهني عبر الصدفة.

مشاهدة الفيديو 01:41

مطار عربي وحيد بين أفضل عشرة مطارات في العالم

من الصيد للحراسة!

يوضح تسيمرمان: "بما أن كلاب الصيد المجرية لديها قدرة كبيرة على التعلم، ودائما ما تحتاج إلى شيء لكي يبقيها مشغولة على الدوام، خطرت لي فكرة تعليمه إبعاد الحيوانات بعيدا" عن المطار. ويذكر أن مصدر إلهامه كان كلبا ضخما يحمل اسم "بايبر"، كان يقوم بإبعاد الثعالب والطيور الجارحة عن مدرج الطائرات في مطار مدينة ترافيرس بولاية ميشيغان الأمريكية.

ويوضح كريستيان هيلبيرج ، مدير "اللجنة الألمانية للوقاية من اصطدام الطيور بالطائرات" في بريمن، قائلا: "إن الاستعانة بالحيوانات في المطارات يعتبر أمرا عاديا". ويوضح أنه "في المطار بهامبورغ ، عادة ما يتم استخدام الصقور لدفع الغربان بعيدا... وفي مطارات أخرى، يتم استخدام كلاب الصيد للسيطرة على مجموعات الخنازير والطيور."

ويقول تسيمرمان إنه تم تدريب تيدي ككلب صيد، ولكنه يستطيع أن يفعل أكثر من ذلك بكثير. ويضيف متفاخرا: "تعلم (الكلب) ألا يدخل إلى مناطق بعينها، وألا يلمس، أو يقتل حيوانات. وقد أثبت قدرته على ذلك في اختبار من قبل سلطات الطيران". ربما هذا ما جعل "تيدي" الكلب الوحيد المعتمد رسميا في للعمل في مطارات ألمانيا.

م.م / ط.أ (د.ب. أ)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع