تياغو سيلفا يتمنى البقاء في سان جيرمان فهل من مستجيب؟ | رياضة| تقارير وتحليلات لأهم الأحداث الرياضية | DW | 06.12.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

رياضة

تياغو سيلفا يتمنى البقاء في سان جيرمان فهل من مستجيب؟

ثماني سنوات كاملة حمل فيها المدافع البرازيلي تياغو سيلفا قميص باريس سان جيرمان. مسيرته مع النادي الفرنسي ميزها الكثير من الولاء. اليوم وعلى ما يبدو لم تقدم له أي ضمانات للتمديد، ما جعله يطلب توضيحا عبر وسائل الإعلام.

بدأت مسيرة اللاعب البرازيلي تياغو سليفا تصل إلى محطاتها الأخيرة. فقائد باريس سان جيرمان الفرنسي بلغ من العمر 35 عاما. لكن هذا لا يمنع أن المدافع لا يزال في أوج عطاءه حتى أنه اختير في الدوري الفرنسي كأفضل لاعب لشهر أكتوبر/ تشرين الثاني.

لكن يبدو أن مستقبل مع باريس سان جيرمان لم يعد أكيدا، فعقد تياغو سيلفا مع بطل الدوري الفرنسي سينتهي نهاية الموسم. ولأنه لم يحصل الى غاية اللحظة على أية إشارات مطمئنة لبقائه في صفوف النادي، اختار النادي قناة "بي إن" الخاصة لتقديم طلب التمديد من جهته، لإدارة ناصر الخليفي.

مشاهدة الفيديو 03:19

الإعلام الخاص بالأندية..هل يشكل خطرا على الإعلام التقليدي؟

وقال تياغو سيلفا "أعتقد أننا قدمت أداء رائعا عند انطلاق الدوري. وأنا سعيد لذلك. وأكد لي المدرب (توماس توخل)، أنني منذ اسبوعين أو ثلاث  في قمة أدائي. وكان جوابي، أن الفضل يعود في ذلك الى الثقة التي وضعها الفريق في شخصي. وحين يتم وضع الثقة فيك، تحقق اشياء لا توصف. وأنا شخصيا لدي شعور رائع حاليا. وأنا مقتنع بقدرتي على مواصلة تقديم الدعم لهذا الفريق. لكن علينا أن ننتظر ما يخبأه المستقبل".

 يذكر أن تياغو سليفا التحق بالفريق الفرنسي في سبتمبر/ أيلول 2012، ويوليو/ حزيران القادم هو موعد انتهاء عقده. 

و.ب

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع