تونس: اعتقال مشتبه بهم على علاقة بالهجوم على متحف باردو | أخبار | DW | 19.03.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

تونس: اعتقال مشتبه بهم على علاقة بالهجوم على متحف باردو

اعتقلت السلطات التونسية عدة أشخاص يشتبه بعلاقتهم بالهجوم على متحف باردو الذي سيعيد فتح أبوابه مطلع الاسبوع المقبل. وقال وزير الداخلية إن المسلحين كانا مزودين بأحزمة ناسفة وأن عدد الضحايا كان يمكن أن يكون أعلى.

اعلنت الرئاسة التونسية اليوم الخميس (19 مارس/ آذار) توقيف تسعة أشخاص يشتبه بعلاقتهم بالمسلحين الاثنين المسؤولين عن الهجوم الذي استهدف متحف باردو في العاصمة التونسية أمس الاربعاء. وجاء في بيان للرئاسة أن رئيس الحكومة قدم "جملة من المعطيات تتعلق بالعملية الارهابية والتي تمت السيطرة عليها في ساعتين، كما ذكر أن قوات الأمن تمكنت من إيقاف أربعة عناصر على علاقة مباشرة بالعملية وإيقاف خمسة آخرين يشتبه في علاقتهم بهذه الخلية". ولم يوضح البيان دور أوهوية المشتبه بهم.

وفي إطار تعزيز الأمن بعد الهجوم على متحف باردو، قال مكتب الرئيس التونسي انه سيدفع بالجيش الى المدن الكبرى لتعزيز الحماية الامنية، ونقلت رويترز عن بيان للرئاسة أن اجتماع المجلس الاعلى للجيوش برئاسة الرئيس الباجي قائد السبسي قرر "القيام بإجراء تأمين حماية المدن الكبرى بالجيش".

من ناحيته أفاد وزير الداخلية التونسي ناجم الغرسلي خلال حضوره اليوم في موكب تأبين رجل أمن من وحدات مكافحة الارهاب قتل أمس في مواجهات مع المسلحين، بأن منفذي الهجوم كانا يحملان أحزمة ناسفة وأسلحة متطورة وأن عدد القتلى كان يمكن أن يكون أعلى بكثير لو لم تتدخل قوات الأمن في الوقت المناسب. وكان المتحدث باسم وزارة الداخلية قال إن المسلحين استخدما أسلحة كلاشينكوف في الهجوم على الوفد السياحي لدى وصوله الى متحف باردو. وبحسب آخر الاحصائيات، وصل عدد القتلى في الهجوم الارهابي الى 25 ( 20 سائحا وثلاثة تونسيين) بينما ناهز عدد الجرحى الخمسين. وتعد هذه الحصيلة الأعلى في تاريخ العمليات الارهابية بتونس.

وبشأن إعادة فتح أبواب المتحف أعلنت وزيرة الثقافة لطيفة الأخضر أن متحف باردو في العاصمة التونسية سيعيد فتح أبوابه الثلاثاء المقبل على أبعد حد. وقالت الأخضر في مؤتمر صحافي في المتحف إن "المتحف سيعيد فتح أبوابه أمام الزوار بشكل طبيعي اعتبارا من مطلع الأسبوع المقبل، الاثنين أو الثلاثاء على أبعد تقدير".

في سياق آخر أعلنت مجموعتان ايطاليتان للرحلات البحرية الترفيهية اليوم الخميس إلغاء توقف سفنهما في تونس غداة الهجوم الذي استهدف متحف باردو وأدى إلى مقتل سياح أجانب. وقالت المجموعة الايطالية كوستا كروازيير إنها قررت إلغاء التوقف في تونس في كل رحلاتها المقبلة، مؤكدة أن "سلامة ركابها وأفراد طاقمها تحتل الأولوية". كما أعلنت شركة ام اس سي الايطالية قرارا مماثلا.

ع.ج/ ح.ع.ح (آ ف ب، د ب آ، رويترز)

مختارات

إعلان