تهور عثمان ديمبلي يلاحقه من دورتموند حتى برشلونة | عالم الرياضة | DW | 15.11.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

عالم الرياضة

تهور عثمان ديمبلي يلاحقه من دورتموند حتى برشلونة

إذا لم تصاحب الموهبة الكروية سلوكا انضباطيا على المستوى الشخصي والرياضي، فإن صاحبها يواجه مشاكل بالجملة. وهذا بالضبط ما يحدث في الأيام الماضية مع النجم الفرنسي الموهوب عثمان ديمبلي، سواء في دورتموند أو حتى برشلونة.

رغم موهبته الكروية الكبيرة، لكن يبدو أن الفرنسي عثمان ديمبلي (21 عاما) نجم برشلونة، يواجه مشاكل ضخمة بسبب عدم الانضباط السلوكي، سواء على المستوى الشخصي أو الرياضي. فعندما انتقل من دورتموند الألماني إلى برشلونة في أغسطس/ آب 2017 ترك مسكنه في دورتموند في حالة فوضى عارمة.

وبسبب أضرار لحقت بالمسكن وعدم التزام ديمبلي بالعقد مع المالك، يطالب صاحب السكن بتعويض مالي كبير. وبحسب صحيفة بيلد الألمانية فإن المؤجر رفع عليه قضية الآن في المحكمة الابتدائية بدورتموند يطالبه فيها بتعويض يبلغ نحو 21 ألف يورو.

ووفقا لصحيفة بيلد، فإن الدعوى القضائية تشير بأن ديمبلى "ترك وراءه أوجه قصور كبيرة وترك المسكن في حالة يرثى لها من حيث النظام". كما أنه لم يلغِ عقد الإيجار في الوقت المحدد وعندما تسلم المؤجر المسكن كان أبعد ما يكون عن النظافة، فقد كانت صناديق القمامة ممتلئة عن آخرها وقطع الملابس تغطي أرضية المسكن بشكل عشوائي إضافة إلى البقع والأوساخ. ولم يعد ديمبلي مفاتيح المسكن إلى صاحبه، ولذلك أضطر المؤجر إلى استبدال كافة أقفال الأبواب بالمنزل، حسبما توضح بيلد.

يذكر أن المدرب ارنستو فالفيردي كان قد استبعد عثمان ديمبلي من مباراة "ريال بيتيس" الأحد الماضي في الجولة 12 بالليغا الإسبانية والتي خسرها برشلونة. وكان ديمبلي قد تأخر عن التدريبات التي سبقت المباراة، وأخبر اللاعب فريقه متأخرا بأنه كان مصابا بمرض معوي.

ويعتبر عثمان ديمبلي أحد أكبر المواهب الكروية حاليا، كما أنه صاحب ثالث أكبر صفقة انتقال في تاريخ كرة القدم بمبلغ 147 مليون يورو، وهو فائز بكأس العالم بروسيا 2018، وفائز بالدوري والكأس الإسبانيين والكأس الألماني. ويقال إن يورغن كلوب يريده في ليفربول.

ص.ش/م.س

 

مختارات