تنظيم ″ولاية سيناء″ يتبنى قتل خمسة جنود بسيناء | أخبار | DW | 18.07.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

تنظيم "ولاية سيناء" يتبنى قتل خمسة جنود بسيناء

قالت مصادر أمنية إن خمسة من قوات الأمن المصرية قتلوا في هجوم نفذه من يشتبه بأنهم إسلاميون متشددون على نقاط تفتيش في شمال سيناء اليوم السبت. وفيما تبنى تنظيم "ولاية سيناء" العملية، قال الجيش إنه قتل نحو 20 من المتشددين.

قالت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية في مصر إن خمسة من أفراد قوات الأمن قتلوا وأصيب سبعة آخرون في هجوم "إرهابي" على كمين جنوب الشيخ زويد بمحافظة شمال سيناء مساء اليوم السبت (18 يوليو/حزيران).

وفي وقت لاحق أعلن المتحدث العسكري للجيش المصري أن ثلاثة من أفراد الجيش قتلوا وأصيب أربعة آخرون إثر سقوط قذيفة عشوائية في محيط أحد الكمائن الأمنية بمنطقة الشيخ زويد.

وفي بيان سابق قال المتحدث إن الجيش استهدف مقرا "لتجمع العناصر الإرهابية بمنطقة جبل العليقة مما أسفر عن مقتل 20 عنصرا إرهابيا".

وقال المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة المصرية، العميد محمد سمير، إن رجال القوات المسلحة قاموا باستهداف 3 بؤر إرهابية بمنطقتى جنوب المساعيد بمدينة العريش وجنوب اللفتات بمدينة الشيخ زويد بمحافظة شمال سيناء المطلة على البحر المتوسط.

وأسفرت الضربات بحسب بيان نشر السبت علي الصفحة الرسمية للمتحدث علي موقع التواصل الاجتماعي"فيس بوك" عن مقتل 14 إرهابيا وتدمير مخزنين للمواد المتفجرة وعربتين مفخختين نصف نقل.

وأعلنت جماعة "ولاية سيناء" جناح تنظيم "الدولة الإسلامية" في مصر في بيان على تويتر مسؤوليتها عن الهجوم، وفقا لما ذكرت وكالة رويترز.

وشمال سيناء مركز لهجمات إسلاميين متشددين أعلنوا ولاءهم لتنظيم "الدولة الإسلامية" الذي يسيطر على أجزاء كبيرة من العراق وسوريا وله وجود في ليبيا.

ع.ج.م (رويترز، د ب أ)

مواضيع ذات صلة

إعلان