تقرير: غالبية المجنسين في ألمانيا محتفظون بجنسية وطنهم الأم | أخبار | DW | 10.08.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

تقرير: غالبية المجنسين في ألمانيا محتفظون بجنسية وطنهم الأم

أظهرت البيانات الرسمية أن ستة من بين كل عشرة مجنسين في ألمانيا احتفظوا بجنسية وطنهم الأم. تجدر الإشارة إلى أن التجنس من أكثر الأشكال شيوعا في الحصول على الجنسية الألمانية.

ذكرت صحيفة "فيلت" الألمانية الصادرة اليوم (الجمعة العاشر من أغسطس / آب 2018) استنادا إلى بيانات مكتب الإحصاء الاتحادي أنه لم يتخل أحد من بين السوريين والأفغان والمغاربيين والنيجيريين الذين حصلوا على الجنسية الألمانية العام الماضي عن جنسية وطنه الأم. وبحسب البيانات، احتفظ 68918 مجنسا من إجمالي 112211 مجنسا، 61.4% بجنسية وطنهم الأم، وهي زيادة غير مسبوقة في عدد الحاملين لجنسية مزدوجة في ألمانيا.

وبحسب بيانات مكتب الإحصاء الاتحادي يحصل المتجنس على الجنسية الألمانية على الدوام، ولا يُعتبر أجنبيا حتى إذا لم يتخل عن جنسية وطنه الأم. وهناك قواعد استثنائية يتمتع بها مواطنو الاتحاد الأوروبي عند حصولهم على الجنسية الألمانية.

 

مشاهدة الفيديو 01:46
بث مباشر الآن
01:46 دقيقة

السماح بازدواجية الجنسية قد يعزز اندماج المهاجرين العرب في ألمانيا

 

واحتفظ لذلك 99% من المجنسين الأوروبيين في ألمانيا البالغ عددهم نحو 39 ألف مجنس بجنسية وطنهم الأم. وبحسب بيانات المركز الاتحادي للتثقيف السياسي استنادا إلى وزارة الداخلية الألمانية، فإنه تم التخلي عن مطالبة المجنسين من بين الأفراد الذين يحق لهم اللجوء بالتنازل عن جنسية وطنهم الأم. وبحسب بيانات مكتب الإحصاء الاتحادي، لم يتنازل العام الماضي أي من المجنسين الإيرانيين، وعددهم 2689 مجنسا، عن جنسية وطنهم الأم، وكذلك الحال بالنسبة لـ2479 مجنسا سوريا و2400 مجنسا أفغانيا و2390 مجنسا مغربيا و1294 مجنسا لبنانيا و1125 مجنسا تونسيا و954 مجنسا نيجيريا و462 مجنسا جزائريا. ووفقا للبيانات، احتفظ 8ر87% من العراقيين المجنسين (3480 فردا) بجنسية وطنهم الأم.

ح.ز/م.س (د.ب.أ)

 

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

إعلان