تقارير: ″داعش″ طور طرقا لزرع متفجرات في الإلكترونيات | أخبار | DW | 01.04.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

تقارير: "داعش" طور طرقا لزرع متفجرات في الإلكترونيات

ذكرت تقارير إخبارية أن وكالة الاستخبارات الأمريكية تعتقد أن "داعش" ومنظمات إرهابية حصلوا على معدات متطورة خاصة بأمن المطارات لاختبار كيفية إخفاء المتفجرات في أجهزة الكمبيوتر المحمولة وغيرها من الأجهزة الإلكترونية.

أوضحت شبكة "سي إن إن" الأمريكية اليوم السبت (الأول من نيسان / أبريل 2017) أن وكالات الاستخبارات وأجهزة تطبيق القانون الأمريكية تعتقد أن تنظيم "داعش" والمنظمات الإرهابية الأخرى طورت طرقا مبتكرة لزرع متفجرات في أجهزة إلكترونية. وما يبعث على القلق أن الاستخبارات الأمريكية أشارت إلى أن الإرهابيين حصلوا على معدات متطورة خاصة بأمن المطارات لاختبار كيفية إخفاء المتفجرات بشكل فعال في أجهزة الكمبيوتر المحمولة وغيرها من الأجهزة الإلكترونية، حسب التقرير.

وذكرت شبكة "سي إن إن" أنه من خلال سلسلة من الاختبارات التي أجريت في أواخر العام الماضي، قرر مكتب التحقيقات الاتحادي أن قنابل الكمبيوتر المحمول سيكون اكتشافها أكثر صعوبة بكثير بواسطة أجهزة الكشف عن المتفجرات من النسخ السابقة التي أنتجتها الجماعات الإرهابية. فيما أبلغت وزارة الأمن الداخلي شبكة" سي إن إن" في بيان "أننا لا نناقش علنا معلومات استخباراتية محددة على وجه الخصوص، بيد أن تقييم المعلومات الاستخباراتية يشير إلى أن الجماعات الإرهابية ما زالت تستهدف الطيران التجاري من خلال تهريب متفجرات في الإلكترونيات ".

وقال مسؤولون أمريكيون إن الولايات المتحدة والدول الأوروبية تستخدم نهجا متعدد المراحل في الفحص الأمني يتجاوز معدات الأشعة السينية، بما في ذلك استخدام الكلاب التي تستشعر القنابل والكشف عن المتفجرات. وذكرت شبكة "سي إن إن " أن أجهزة المخابرات لعبت، على ضوء المعلومات التي جمعتها في الأشهر القليلة الماضية، دورا هاما في قرار إدارة ترامب بحظر المسافرين من 10 مطارات في ثماني دول في الشرق الأوسط وأفريقيا من حمل أجهزة الكمبيوتر المحمولة وغيرها من الأجهزة الالكترونية الكبيرة على متن الطائرات. 

وكشف مسؤولون أميركيون أن الحظر جاء بسبب مخاوف أثارتها تقارير تفيد بأن جماعات إرهابية على رأسها القاعدة تريد تهريب عبوات ناسفة في أجهزة إلكترونية. وحذت الحكومة البريطانية حذو الولايات المتحدة وحظرت حمل أجهزة الكمبيوتر المحمولة واللوحية على متن الطائرات القادمة إلى المملكة المتحدة من تركيا ولبنان والأردن ومصر وتونس المملكة العربية السعودية.

ز.أ.ب/ه.د (د ب أ)

مختارات

إعلان