تقارير: الشرطة التركية تعتقد أن خاشقجي قتل في القنصلية السعودية | أخبار | DW | 06.10.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

تقارير: الشرطة التركية تعتقد أن خاشقجي قتل في القنصلية السعودية

بعد خمسة أيام على دخوله قنصلية بلاده في اسطنبول، لا تزال أخبار الصحفي السعودي جمال خاشقجي مقطوعة. وفي ساعة متأخرة من مساء السبت، نقلت رويترز وصحيفة واشنطن بوست عن مصدرين تركيين أن الشرطة التركية تعتقد أنه قُتل.

قال مصدران تركيان اليوم السبت (6 أكتوبر/ تشرين الأول 2018) إن السلطات التركية تعتقد أن الصحفي السعودي البارز جمال خاشقجي، الذي اختفى قبل أربعة أيام بعد دخوله القنصلية السعودية في اسطنبول قتل داخل القنصلية. وقال أحد المصدرين وهو مسؤول تركي لرويترز "التقييم الأولي للشرطة التركية هو أن السيد خاشقجي قتل في القنصلية السعودية في اسطنبول. نعتقد أن القتل متعمد وأن الجثمان نقل إلى خارج القنصلية".

وفي نفس السياق قالت صحيفة واشنطن بوست التي كان خاشقجي ينشر فيها مقالته، نقلا عن مصدرين إن خاشقي "قتل من قبل فريق سعودي خاص للقتل" وأضافت الصحيفة أن المحققين الأتراك يعتقدون أن فريقا من 15 عضوا "جاء من السعودية". وإن أحد المصدرين  قال "لقد كانت عملية قتل مخططة مسبقا".

من جانبه قال القنصل العام السعودي لرويترز اليوم السبت إن بلاده تساعد في البحث عن خاشقجي ونفى اختطافه.

وعاش خاشقجي في المنفى الاختياري في واشنطن على مدى العام الأخير خوفا من الانتقام منه بسبب آرائه. ودخل القنصلية يوم الثلاثاء للحصول على وثائق من أجل زواجه المقبل، حسبما أفادت خطيبته التي كانت تنتظره بالخارج. واختفى خاشقجي منذ ذلك الحين.

ومنذ ذلك الحين، قدمت السلطات التركية والسعودية روايتين متضاربتين بشأن اختفاء خاشقجي إذ قالت أنقرة إنه لا توجد أدلة على أنه غادر مقر القنصلية بينما تقول الرياض إنه خرج في اليوم ذاته.

وفي وقت سابق اليوم السبت، قال مسؤولون أتراك إن الادعاء بدأ التحقيق في اختفاء خاشقجي وقال متحدث باسم حزب العدالة والتنمية الذي يتزعمه الرئيس رجب طيب أردوغان إن السلطات ستكشف عن مكانه.

ص.ش/ع.ج (رويترز)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان