تفاصيل صادمة عن قتل الطالبة الألمانية في فرايبورغ بعد اغتصابها | عالم المنوعات | DW | 21.02.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

تفاصيل صادمة عن قتل الطالبة الألمانية في فرايبورغ بعد اغتصابها

كشف الطبيب الشرعي، خلال محاكمة لاجئ أفغاني متهم بقتل واغتصاب طالبة ألمانية في مدينة فرايبورغ، عن تفاصيل صادمة عن كيفية قتل المتهم للضحية، كما استطاع الطبيب أن يكذب ادعاءات المتهم.

كشف الطبيب الشرعي خلال محاكمة اللاجئ الأفغاني حسين .ك، المتهم بقتل واغتصاب طالبة ألمانية في مدينة فرايبورغ، عن كيفية قتل المتهم للضحية. إذ كذب الطبيب ادعاءات المتهم بكونه ارتكب الجريمة تحت تأثير انفعالي قوي. وقال الطبيب الشرعي أمام المحكمة إن "المتهم قام بقتل الضحية عمداً وبوحشية".

وأضاف الطبيب إن الفتاة الضحية، التي كانت تبلغ 19 عاما، قد تعرضت لهجوم على ضفة نهر درايزام، وقام المتهم بخنقها حتى فقدت وعيها ثم اغتصبها بوحشية ورمى بها في النهر وهي على قيد الحياة، مما أدى إلى غرقها.

وفي الوقت الذي نفى فيه المتهم علمه بأن الفتاة كانت ماتزال على قيد الحياة عندما رمى بها في النهر، قال الطبيب إنه لا يمكن للمتهم أن يكون غير مدرك لذلك، بسبب تنفس الضحية حتى وهي فاقدة للوعي، وما يصدر عن ذلك من حركات التنفس. وأضاف الطبيب الشرعي إن المتهم كان يمكن أن ينقذ الضحية لو أخرج رأسها من الماء.

وقالت القاضية التي تترأس جلسة المحاكمة إن عملية غرق الضحية قد استغرقت ربما أكثر من ساعة، كما تبين من بيانات الهاتف النقال للمتهم أنه تواجد في مكان الجريمة خلال كل تلك العملية.

وكان المتهم قد اعترف بارتكابه للجريمة في أكتوبر/تشرين الأول سنة 2016 عندما كانت الضحية تمارس رياضة الجري في المساء على ضفة النهر.

  

 

مختارات

إعلان