تسيبراس لميركل ـ أثينا تنوي تقديم مقترحات جديدة | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 07.07.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

تسيبراس لميركل ـ أثينا تنوي تقديم مقترحات جديدة

كشفت مصادر يونانية أن رئيس الوزراء اليوناني تحادث هاتفيا مع المستشارة الألمانية وأبلغها نيته تقديم مقترحات جديدة في قمة اليورو. يأتي ذلك عقب التصويت بـ "لا" في الاستفتاء على إجراءات التقشف المقترحة من الجهات المانحة.

صورة من الارشيف

صورة من الارشيف

أكدت دوائر حكومية في العاصمة اليونانية أثينا لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) اليوم الاثنين أن رئيس الحكومة اليوناني ألكسيس تسيبراس والمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل أجريا محادثة هاتفية اليوم الاثنين (السادس من تموز/ يوليو 2015). وأكدت هذه الدوائر لوكالة الأنباء الألمانية أن تسيبراس أشار لميركل خلال المحادثة أن بلاده تعتزم عرض مقترحات جديدة بشأن كيفية تجاوز بلاده لأزمة الديون خلال قمة مجموعة اليورو المقرر عقدها غدا الثلاثاء.

وكانت وسائل إعلام يونانية قد ذكرت أن رئيس الحكومة اليوناني ألكسيس تسيبراس تحدث مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل في وقت مبكر من صباح اليوم، وذلك في أول اتصال بين الزعيمين عقب تصويت اليونانيين بـ "لا" في الاستفتاء على الإصلاحات وإجراءات التقشف المقترحة من جانب الجهات المانحة.

وإذ أجمعت كثير من وسائل الإعلام اليونانية على حدوث هذا الاتصال، لكنها لم تكشف أية أنباء عن محتوى المحادثات بين تسيبراس وميركل من الجانب اليوناني حتى الآن. بيد أن مسؤولا بالحكومة اليونانية أكد أن تسيبراس تحدث هاتفيا مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل اليوم واتفقا على تقديم مقترح يوناني بخصوص اتفاق المساعدات في قمة الاتحاد الأوروبي غدا الثلاثاء.

ولم يكشف المسؤول، الذي طلب عدم ذكر اسمه، عن مزيد التفاصيل عن الاتصال الهاتفي الذي جاء بعد يوم من استفتاء رفضت فيه أغلبية كبيرة من اليونانيين شروط اتفاق إنقاذ دولي. لكنه أكد على أن تسيبراس وميركل "اتفقا على أن رئيس الوزراء سيطرح اقتراحات الحكومة اليونانية خلال القمة" التي ستعقد الثلاثاء.

ويشار إلى أن المستشارة الألمانية توجهت إلى باريس لإجراء محادثات مع الرئيس الفرنسي فرانسوا أولاند حول الأزمة اليونانية بعد يوم واحد من الاستفتاء. كما أن الجانب الألماني لم يعلق على هذه الأنباء حتى ساعة إعداد هذا الخبر.

أ.ح/ ي.ب (د ب أ، أ ف ب، رويترز)