تسجيل صوتي منسوب لبن لادن يشيد فيه بالثورات العربية | أخبار | DW | 19.05.2011
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

تسجيل صوتي منسوب لبن لادن يشيد فيه بالثورات العربية

بث تنظيم القاعدة تسجيلا صوتيا قال إنه لزعيمه الراحل أسامة بن لادن، أشاد فيه بالثورات العربية، متوقعا أن تعم رياح التغيير العالم الإسلامي بأسره. ومسؤولون أمريكيون يطالبون بالتكتم بشأن تفاصيل الغارة التي قتل فيها بن لادن.

default

تسجيل صوتي جديد لبن لادن

بثت مواقع جهادية فجر اليوم الخميس(19 مايو/أيار) تسجيلا نسب لزعيم تنظيم القاعدة الراحل أسامة بن لان، أشاد فيه بن لادن بثورتي تونس ومصر وتوقع أن تعم "رياح التغيير" جميع الدول الإسلامية. وقال تنظيم القاعدة إن الشريط سجل قبل مقتل بن لادن.

وقال زعيم تنظيم القاعدة الراحل في التسجيل الذي تبلغ مدته 12 دقيقة و37 ثانية "أضاءت الثورة من تونس فأنست بها الأمة وأشرقت وجوه الشعوب وشرقت حناجر الحكام". وأضاف قائلا إنه "بإسقاط الطاغية سقطت معاني الذلة والخنوع والخوف والإحجام ونهضت معاني الحرية والعزة والجرأة".

كما تطرق بن لادن إلى الثورة المصرية إلا أنه لم يأت على ذكر سقوط نظام حسني مبارك، ما يوحي أن الرسالة سجلت على الأغلب قبل وقوع ذلك في 11 شباط/فبراير. وقال بن لادن "بسرعة البرق اخذ فرسان الكنانة قبسا من أحرار تونس إلى ميدان التحرير فانطلقت ثورة عظيمة وأي ثورة، ثورة مصيرية لمصر كلها وللأمة كلها إن اعتصمت بحبل ربها". وأضاف "احسب أن رياح التغيير ستعم العالم الإسلامي بأسره، فينبغي على الشباب أن يعدوا للأمر ما يلزم".

معروف أن بن لادن كان قد قتل في باكستان على يد كومندوس أميركي في الثاني من أيار/مايو.

Gates.jpg

وزير الدفاع الأمريكي روبرت غيتس يعرب عن قلقه من التسريبات بشأن الغارة التي أدت إلى مقتل بن لادن

مطالب بالتكتم على تفاصيل مقتل بن لادن

في غضون ذلك أكد مسؤولون كبار في البنتاغون إنه "حان الوقت لالتزام الصمت" بشأن تفاصيل الغارة التي قتل فيها أسامة بن لادن، معتبرين أن التسريبات في الصحف حول هذا الهجوم تسيء إلى العمليات المقبلة من هذا النوع. وقال رئيس هيئة أركان الجيوش الأميرال مايكل مولن في مؤتمر صحافي "وصلنا إلى نقطة قد نسيء فيها إلى قدرتنا الثمينة (على شن غارات من هذا النوع) ولا يمكننا السماح بذلك. إن المعركة لم تنته".

ومنذ الغارة التي شنتها وحدة من القوات الخاصة في البحرية الأميركية في الثاني من أيار/مايو على مخبأ زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن في ابوت اباد (50 كلم شمال إسلام أباد)، والتفاصيل الدقيقة لهذه الغارة تتسرب إلى الصحف من مسؤولين أميركيين يطلبون من الصحف عدم كشف هوياتهم.

بدوره أعرب وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس عن قلقه من هذه التسريبات. وقال غيتس "كان هناك الكثير من الناس في الكثير من الأماكن يتحدثون كثيرا عن هذه العملية". وأضاف غيتس في غرفة العمليات في البيت الأبيض حيث اجتمع باراك اوباما مع ابرز وزرائه ومسؤوليه وتابعوا مباشرة مجريات الغارة "اتفقنا على عدم الحديث عن التفاصيل العملانية. وهذا (التكتم) لم يدم الا 15 ساعة".

(ه ع ا/د ب ا/ا ف ب)

مراجعة: عبده المخلافي

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان