تزايد عدد الألمان الراغبين في مرافقة حيواناتهم لهم في القبور! | عالم المنوعات | DW | 28.10.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

تزايد عدد الألمان الراغبين في مرافقة حيواناتهم لهم في القبور!

تربط بالكثير من الألمان علاقة وطيدة بحيواناتهم لدرجة تركهم لوصايا تطالب بدفنها معهم في حال موتهم قبلها. ويشهد عدد الأشخاص الراغبين في أن تدفن معهم تزايد كبيراً.

رصدت الرابطة الاتحادية الألمانية لمتعهدي دفن الحيوانات في ألمانيا تزايداً في رغبة الألمان في أن يكون مثواهم الأخير  بجوار حيواناتهم.

وقال رئيس الرابطة مارتن شتروك إن هناك تزايداً في عدد الأشخاص الذين  يوصون بدفن جثامينهم بعد وفاتهم بجوار مقابر حيواناتهم، مضيفا أن هناك  حالياً بالفعل مقابر مدفون بها توابيت لأفراد وحيوانات على نحو مشترك، وقال: "الكلاب والقطط والهامستر من أهم المرافقين في المثوى الأخير".

وبحسب بيانات الرابطة، يوجد حالياً في ألمانيا 150 مقبرة مخصصة لدفن  الحيوانات، من بينها 30 مقبرة تم إقامتها خلال الأعوام الثلاثة الماضية.

وبسبب تزايد رغبة الألمان في تخصيص مدافن لائقة بحيواناتهم المفضلة، يشهد  نشاط دفن الحيوانات في ألمانيا ازدهارا حاليا، حيث تبلغ أرباحه السنوية  نحو 20 مليون يورو، بحسب بيانات الرابطة.

ع.ع/ع.ج.م(د ب أ)

مختارات