تزايد الاعتداءات على اللاجئين ومراكز إيوائهم في ألمانيا | أخبار | DW | 28.05.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

تزايد الاعتداءات على اللاجئين ومراكز إيوائهم في ألمانيا

سجلت ألمانيا ارتفاعا في عدد الاعتداءات التي طالت مراكز إيواء اللاجئين منذ بداية هذا العام. وهو ما انتقده وزير الداخلية الألماني دي ميزير الذي عبر عن قلقله من استغلال أزمة اللاجئين للقيام بهذه الأعمال المخالفة للقانون.

أعرب وزير الداخلية الألماني اليوم السبت (28 مايو/ أيار) عن قلقه حيال تزايد الاعتداءات التي تطال اللاجئين في بلاده منذ بداية العام، وندد بما اعتبره "بلاهة جزئية (تسود) المجتمع". وقال توماس دي ميزيير للصحف التي تصدرها مجموعة فونكي الألمانية إن "الوضع شهد مزيدا من التدهور في الأشهر الأولى للعام 2016".

ومنذ كانون الثاني/يناير، أحصت الداخلية الألمانية أكثر من 1100 جنحة بحق لاجئين بينها 449 استهدفت مراكز لإيواء هؤلاء و654 طالت لاجئين خارج تلك المراكز. واعتبر الوزير أن أزمة اللاجئين "باتت أشبه بعامل مسرع" سهل قيام البعض بهذه الأفعال.

وفي 2015، أحصت ألمانيا نحو ألف جنحة ضد مراكز إيواء اللاجئين نسبت إلى اليمين المتطرف، بزيادة بلغت 427 في المائة على مدى عام، تزامنا مع تدفق المهاجرين على هذا البلد.

ومنذ بداية 2016، تراجع عدد المهاجرين الذين يصلون إلى ألمانيا إثر بدء تطبيق الاتفاق بين الاتحاد الأوروبي وتركيا والذي يفوض أنقرة إدارة تدفق المهاجرين.

هـ.د/ ع.ج (أ ف ب، د ب أ)

مختارات

إعلان