تركيا وإيران تنددان بهجمات باريس وتتضامنان مع فرنسا | أخبار | DW | 14.11.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

تركيا وإيران تنددان بهجمات باريس وتتضامنان مع فرنسا

أدان الرئيس التركي أردوغان الهجمات الإرهابية، التي وقعت في باريس وقال إن شعوره تجاهها هو نفس الشعور تجاه الهجمات التي استهدفت تركيا. وألغى الرئيس الإيراني روحاني زيارة لأوروبا، معتبرا هجمات باريس "جرائم ضد الإنسانية".

ندد الرئيس الإيراني حسن روحاني باعتداءات باريس التي وقعت في ساعات متأخرة مساء أمس الجمعة واعتبرها "جرائم ضد الإنسانية"، مرجئا جولة له إلى إيطاليا والفاتيكان وفرنسا كان يفترض أن يبدأها اليوم السبت (14 نوفمبر/ تشرين الثاني 2015).

وكتب روحاني في رسالة موجهة إلى الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند "أقدم تعازي إلى الشعب الفرنسي المفجع وإلى الحكومة"، وفق ما نقلت وكالة ارنا الرسمية الإيرانية.

وأعلن وزير الخارجية محمد جواد ظريف عبر التلفزيون الرسمي أنه (ظريف) سيتوجه اليوم السبت إلى فيينا "للمشاركة في الاجتماع حول سوريا لبحث مكافحة "داعش" (تنظيم الدولة الإسلامية) والتطرف"، مشددا على وجوب "اغتنام الفرصة التي أوجدتها هذه الجرائم من أجل تنسيق دولي" ضد الإرهاب لا سيما تنظيم "الدولة الإسلامية."

وفي أنقرة أدان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان هجمات باريس الإرهابية موضحا أن"احتجاز رهائن في صالة حفلات (بباريس) أمر لا يمكن تبريره في جميع القيم الإنسانية والأخلاقية." وأعرب أردوغان في تصريح صحفي في العاصمة أنقرة، فجر اليوم السبت، نقلته وكالة أنباء الأناضول عن خالص تعازيه والشعب التركي لـ"زميلي هولاند وللشعب الفرنسي وأدعو للجرحى بالشفاء.". وتابع أردوغان "موقف تركيا من الإرهاب واضح، ولن يتغير، وما شعرنا به في الهجمات التي استهدفت تركيا... هو نفس ما نشعر به بالنسبة لهجمات باريس".

كما أدان رئيس الوزراء التركي "أحمد داود أوغلو" في تدوينة نشرها على حسابه الشخصي بموقع "تويتر" الهجمات ذاتها، قائلا "إن الهجمات الغاشمة في باريس استهدفت الإنسانية جمعاء، لذلك نحن ندينها بشدة". وأوضح داود أوغلو أن "تركيا تدين الهجمات بشدة، وتتضامن مع فرنسا ضد الإرهاب."

وفي اليابان أعرب وزير الخارجية الياباني فوميو كيشيدا عن"سخطه" إزاء هجمات باريس الإرهابية وقال فى تصريحات نقلتها هيئة الإذاعة اليابانية اليوم السبت "أعمال الإرهاب لا يمكن تبريرها أبدا"، مؤكدا أن اليابان سوف تتعاون مع فرنسا في الحرب الدولية على الإرهاب.

يذكر أن هجمات باريس الإرهابية مساء الجمعة أسفرت عن مقتل 120 شخصا على الأقل وإصابة 200 آخرين ، 80 منهم حالتهم خطيرة ، وفقا لمصادر مقربة من التحقيقات.

ص.ش/ح.ع.ح (أ ف ب، د ب أ)

مختارات