تركيا ستسلم جثة الطيار الروسي الذي قتل اثر إسقاط المقاتلة | أخبار | DW | 29.11.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

تركيا ستسلم جثة الطيار الروسي الذي قتل اثر إسقاط المقاتلة

أعلنت تركيا اليوم أنها تسلمت جثمان الطيار الروسي الذي أسقطت طائرته قبل أيام، وأضافت أنه سيتم تسليمه إلى بلاده في وقت لاحق. وأثار الحادث أزمة دبلوماسية بين تركيا وروسيا لا تزال تداعياتها مستمرة.

أعلن رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو الأحد (29 نوفمبر/ تشرين الثاني 2015) أن جثة الطيار الروسي، الذي قتل إثر إسقاط الطيران التركي مقاتلته قرب الحدود السورية الثلاثاء، نقلت إلى تركيا وستسلم إلى روسيا. وقال داود أوغلو لصحفيين في اسطنبول: "الطيار الذي قتل خلال انتهاك المجال الجوي سلم إلينا على الحدود الليلة الماضية"، مضيفاً أن دبلوماسياً روسياً سيتوجه الأحد برفقة ممثل عن الجيش التركي إلى محافظة هاتاي على الحدود السورية لتسلم الجثة.

وقتل أحد طياري المقاتلة برصاص مسلحين من المعارضة في سوريا أثناء قفزه بالمظلة، بعد أن أسقطتها مقاتلات تركية الثلاثاء، فيما أنقذ الثاني في عملية خاصة نفذتها القوات الروسية بالتعاون مع الجيش السوري. وقال أوغلو: "قام كهنة أرثوذكس بالصلاة على الجثمان في هاتاي بما يتوافق مع تقاليدهم الدينية".

وأثار الحادث أزمة دبلوماسية بين تركيا وروسيا لا تزال مستمرة، واعتمدت موسكو سلسلة إجراءات عقابية اقتصادية تشمل إعادة العمل بنظام تأشيرات الدخول للأتراك ومنع الرحلات التجارية "تشارتر" بين البلدين ومنع أرباب العمل الروس من توظيف عمال أتراك. وحاول الرئيس التركي رجب طيب أردوغان تهدئة الوضع أمس السبت بتعبيره عن حزنه لهذا الحادث وتمنياته لو أنه لم يحصل أبداً.

ح.ز/ ي.أ (رويترز/ أ.ف.ب)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان