تركيا تهدد بشن هجومها على سوريا إذا تأخر الانسحاب الأمريكي | أخبار | DW | 10.01.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

تركيا تهدد بشن هجومها على سوريا إذا تأخر الانسحاب الأمريكي

قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو إن العملية العسكرية ضد مسلحي وحدات حماية الشعب الكردية، التي تعهدت تركيا بتنفيذها في شمال سوريا، لا تتوقف على انسحاب الولايات المتحدة من المنطقة فحسب.

في إشارة إلى الهدف التركي من عمليتها العسكرية ضد أكراد سوريا، قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو إن العملية العسكرية لبلاده بشمال سوريا ضد أكراد المنطقة لا تتوقف على الانسحاب الأمريكي فحسب، مشيرا إلى أن الولايات المتحدة قد لا تسحب كل الأسلحة التي زودت بها وحدات حماية الشعب الكردية التي قاتلت داعش بدعم أمريكي. فيا تعتبر أنقرة تلك الوحدات إرهابية.

ويبدو أن هدف تركيا، كما يتضح في قراءة واضحة لتصريح الوزير جاويش أوغلو، يتمثل في نزع سلاح أكراد المنطقة والقضاء على أي تمثيل عسكري أو مدني لهم في مستقبل سوريا القريب.

وحذر وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو الخميس من أن أنقرة ستشن هجوما في شمال سوريا إذا تأخر الانسحاب الأميركي. وقال وزير الخارجية التركي في مقابلة مع شبكة "ان تي في"، "إذا تأخر (الانسحاب) مع أعذار سخيفة لا تعكس الواقع مثل "الأتراك سيقتلون الأكراد" فسننفذ قرارنا" شن عملية في شمال سوريا.

تشاك هاغل: ترامب لا يفهم السياسات الدولية وكيف تُصنع

على صعيد آخر، قال وزير الدفاع الأمريكي الأسبق، تشاك هاغل، إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب "لا يفهم السياسات الدولية وكيف تصنع". ونقلت شبكة "سي.إن.إن" الإخبارية الأمريكية اليوم الخميس عنه القول إن ترامب "لا يفهم السياسات الدولية وكيف تصنع وموضوع المصالح والتداعيات والحلفاء"، وذلك في تعليق على قرار الإدارة الأمريكية الانسحاب من سوريا.

وأضاف :"أعتقد أن أفضل دليل على ما أقوله هو ما يسمى بسياستنا في سوريا، فهي مربكة على أفضل تقدير، وبالتأكيد فوضوية وخطيرة خصوصا أنها في جزء فوضوي من العالم". وتابع قائلا :"عندما تتخذ قرارا كالذي فعله ترامب، وتتخذه على تويتر، دون استشارة مجلس الأمن القومي وخبرائك ولا تستشير حلفائك، فإن عواقب مثل هذا القرار هائلة، وهذا ما اكتشفه خلال الأسبوعين الماضيين".

مشاهدة الفيديو 01:42

أكراد سوريا بين العودة لحضن نظام الأسد وموادهة اردوغان

وقال: "يتوجب علينا إيجاد حلول دبلوماسية والعمل على تحقيق أهدافنا الاستراتيجية، استخدام الجيش لن يصلح ذلك، اكتشفنا ذلك بعد 18 عاما في أفغانستان و15 عاما في العراق، وإن لم تعمل على ذلك مع الحلفاء فسيكون الأمر فاشلا، وهو ما لا يفهمه (ترامب)".

تجدر الإشارة إلى أن إعلان ترامب الشهر الماضي سحب قوات بلاده من سوريا أثار مخاوف بشأن مصير المسلحين الأكراد الذين تعاونت معهم الولايات المتحدة في محاربة تنظيم داعش في سوريا.

ح.ع.ح/ه.د(د.ب.أ/رويترز)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع