تركيا تفتح تحقيقا قضائيا حول اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي | أخبار | DW | 06.10.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

تركيا تفتح تحقيقا قضائيا حول اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي

فتح الادعاء التركي تحقيقا في اختفاء الصحفي السعودي البارز جمال خاشقجي، الذي اختفى منذ أربعة أيام بعد دخوله القنصلية السعودية باسطنبول لتسلم أوراق لإتمام زواجه من تركية. وكان خاشقجي قد اختار العيش في المنفى في أمريكا.

فتحت تركيا تحقيقا قضائيا حول اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي الذي فُقد أثره منذ دخوله إلى قنصلية بلاده في اسطنبول الثلاثاء الماضي، حسب ما أفادت وكالة أنباء الأناضول التركية الرسمية اليوم السبت (6 تشرين الأول/ أكتوبر 2018). وأعلن مدعي عام اسطنبول اليوم في بيان نشرته وكالة الأناضول، أن تحقيقاً فُتح منذ الثلاثاء ويتواصل بشكل أعمق.

وتقول خطيبة خاشقجي التركية خديجة أ. (36 عاما) إنّ خطيبها دخل إلى القنصلية ظهر الثلاثاء (الثاني من أكتوبر/ تشرين الأول) لتسلّم أوراق رسمية من أجل إتمام زواجهما، ولم يظهر منذ ذلك الحين.

وتؤكد الرياض أن خاشقجي، الذي يكتب مقالات رأي لصحيفة واشنطن بوست الأميركيّة، غادر القنصلية بعد أن أجرى بعض المعاملات الثلاثاء، فيما تقول أنقرة إنه لا يزال في الداخل. وفي مقابلة مع وكالة بلومبرغ، أكّد ولي العهد السعودي محمد بن سلمان أنّ الصحفي ليس موجودا في القنصلية، مبديا استعداده للسماح للسلطات التركية بـ"تفتيش" مقرّها.

وحذرت كلّ من منظّمة "هيومن رايتس ووتش" ومنظمة العفو الدولية الرياض مؤكدتين أنه إذا كان خاشقجي موقوفا لدى السلطات السعودية فإنّ ذلك سيشكل حالة "اختفاء قسري".

يذكر أن جمال خاشقجي (59 عاماً) اختار العيش في المنفى في الولايات المتحدة العام الماضي خوفا من احتمال توقيفه، بعدما انتقد عددا من قرارات ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان والتدخل العسكري للرياض في اليمن.

ص.ش/ع.ج (أ ف ب، رويترز)

مختارات

إعلان