تركيا تصعد من ضغطها على كردستان العراق بعد استفتاء الانفصال | أخبار | DW | 25.09.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

تركيا تصعد من ضغطها على كردستان العراق بعد استفتاء الانفصال

أكد رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم أن تركيا تبحث خطوات فيما يتعلق بمعابرها الحدودية ومجالها الجوي ردا على استفتاء استقلال أكراد العراق. وأضاف أنه يجري بحث فرض إجراءات اقتصادية وسياسية ودبلوماسية وعسكرية.

واصلت تركيا الضغط على إقليم كردستان العراق، وذلك بالتزامن مع الاستفتاء الذي يجري اليوم (الاثنين 25 سبتمبر/ أيلول 2017) في الإقليم والمناطق التي يسيطر عليها بشأن الانفصال عن العراق. وأكدت الخارجية التركية اليوم أنها لن تعترف بنتائج استفتاء أكراد العراق، وستعتبرها "باطلة ولاغية"، كما أنها خطوة "تفتقر إلى أي أساس قانوني  في القوانين الدولية والدستور العراقي".

وأعلنت الوزارة أنها وسعت نطاق تحذير السفر بخصوص مدن العراق، ليشمل دهوك وأربيل والسليمانية الخاضعة لسيطرة الإقليم الكردي شمالي البلاد. وأشارت الوزارة إلى أن "استفتاء الانفصال الذي تجريه إدارة الإقليم اليوم، يحمل مخاطر من شأنها أن تمهد الطريق لحالة غموض وتحديات أمنية ونزاعات جديدة... ومن المحتمل أن تستغل مجموعات متطرفة ومنظمات إرهابية، حالة عدم الاستقرار التي سيسببها الاستفتاء لاستهداف مصالح بلادنا في العراق وفي الإقليم المذكور".

من جهته، صرح رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم أن بلاده تعتزم إقامة علاقات أوثق مع الحكومة المركزية العراقية بعد استفتاء الأكراد. وتابع بأن الرئيس رجب طيب أردوغان سيبحث مع طهران ردّ البلدين عندما يزور إيران الأسبوع المقبل مع رئيس الأركان التركي.

وجاءت تصريحات يلدريم في مقابلة بثتها عدة قنوات تلفزيونية تركية بعد أن تحدث أردوغان هاتفيا أمس الأحد مع نظيره الإيراني حسن روحاني وأبدى قلقه من أن يسبب الاستفتاء فوضى إقليمية. ومن المقرر أن يزور أردوغان إيران في الرابع من أكتوبر/تشرين الأول القادم.


ح.ز/ س.ك (د.ب.أ / أ.ف.ب / رويترز)

 

 

مختارات

مواضيع ذات صلة