تركيا تسلم المحكمة الأوروبية ردها بشأن حبس صحفي ألماني | أخبار | DW | 28.11.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

تركيا تسلم المحكمة الأوروبية ردها بشأن حبس صحفي ألماني

قبل ساعات من انقضاء المهلة المحددة، قدمت تركيا للمحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان ردها على تظلم الصحفي التركي الألماني دينيز يوجيل، مراسل صحيفة "دي فيلت"، المسجون احتياطيا. ويقبع يوجيل منذ أكثر من 300 يوم في سجن في تركيا.

أعلن متحدث باسم المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان اليوم الثلاثاء (28 تشرين الثاني/نوفمبر 2017) أن الحكومة التركية سلمت ردها بشأن حبس الصحفي التركي الألماني دينيز يوجيل، مراسل صحيفة "دي فيلت" الألمانية. فيما لم تقدم الحكمة أي معلومات عن محتوى الرد التركي.

يذكر أنه بحلول منتصف الليلة تنتهي المهلة الممنوحة من المحكمة لتقديم رد على تظلم يوجيل ضد حبسه احتياطيا، ومن المنتظر أن يتم تسليم الوثيقة التركية إلى الأطراف المعنية.

ويقبع يوجيل، الذي يحمل الجنسيتين الألمانية والتركية في الحبس في تركيا منذ الرابع عشر من شباط/فبراير الماضي، حيث تتهمه السلطات التركية بسوء استخدام البيانات والدعاية للإرهاب والانتماء إلى جماعة إرهابية. واتهم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يوجيل بأنه إرهابي وجاسوس، دون أن يقدم أدلة على ذلك.

غير أن القضاء التركي لم يحرك دعوى قضائية خلال الأشهر التسعة الماضية، وقد تسبب تصرف تركيا بحق يوجيل وألمان آخرين في تردي العلاقات الثنائية بين البلدين. وكان محامو يوجيل كتبوا في التظلم المقدم إلى المحكمة الأوروبية أن تصرف السلطات التركية يعد بمثابة انتهاك للحق في الحرية والأمن، وانتهاك لحرية التعبير عن الرأي والمعاملة غير اللائقة داخل السجون.

تجدر الإشارة إلى أنه في حال انتهت المحكمة إلى أن إجراء الحبس مخالف للقانون الأساسي فإن تركيا ستكون في هذه الحالة ملزمة كعضو في مجلس أوروبا، بالإفراج عن يوجيل.

ي.ب/ أ. ح (د ب أ)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان