ترقباً لوصول نافالني.. إجراءات أمنية مشددة في مطار موسكو | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 17.01.2021
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

ترقباً لوصول نافالني.. إجراءات أمنية مشددة في مطار موسكو

أفادت تقارير إعلامية من موسكو أن أجهزة الأمن شددت إجراءاتها في مطار فنوكوفو استعدادا لوصول المعارض أليكسي نافالني عائدا من برلين بعد أشهر من العلاج، فيما أشارت السلطات الروسية إلى أنها تخطط للقبض على نافالني فور وصوله.

أنصار نافالني في انتظاره بمطار فنوكوفو بتاريخ 17 يناير/ كانون الثاني 2021

أشارت السلطات الروسية إلى أنها تخطط للقبض على نافالني فور عودته إلى وطنه

غادر المعارض الروسي اليكسي نافالني اليوم الأحد (17 يناير/ كانون الثاني 2021) برلين عائدا الى موسكو بعدما تلقى العلاج من تسميم مفترض، مؤكدا أنه "بريء"، علما بأنه مهدد بتوقيفه لدى وصوله الى العاصمة الروسية، وفق ما افاد مراسل لفرانس برس في الطائرة. وقال نافالني للصحافيين الموجودين في الطائرة التي أقلعت من مطار برلين، "هل سيتم توقيفي؟ هذا مستحيل، أنا بريء".

وكانت مصادر متطابقة قد ذكرت في وقت سابق أن  المعارض الروسي أليكسي نافالني  الذي يلقي باللائمة على الكرملين في تسميمه في محاولة اغتيال فاشلة العام الماضي، يعتزم العودة إلى موسكو بعد قضاء خمسة شهور للتعافي في ألمانيا.

وأشارت  السلطات الروسية إلى أنها تخطط للقبض على نافالني (44 عاماً) فور عودته إلى وطنه، متهمة إياه بخرق شروط عقوبة مع وقف التنفيذ والمراقبة.

مشاهدة الفيديو 14:52

عقوبات متبادلة بين موسكو وبروكسل.. الخلفيات والتداعيات

وتم تشديد إجراءات الأمن في مطار فنوكوفو في الساعات التي تسبق وصول نافالني. وأظهرت صور نُشرت على مواقع التواصل الاجتماعي تحرك القوات الخاصة وعربات نقل السجناء إلى مواقع في المطار.

وكان نافالني قد دعا أنصاره لمقابلته هناك، على الرغم من تحذير مكتب المدعي العام في موسكو من التجمعات غير المصرح بها في حرم المطار والتهديد بالعواقب بالنسبة لأولئك الذين يقومون بذلك على أي حال.

وقال بعض مؤيديه اليوم الأحد إنهم احتُجزوا "احترازيا" قبل وصول نافالني. وفي سان بطرسبورغ، قالت إيرينا فاتيانوفا، زعيمة أنصار نافالني هناك، إنها واثنين من النشطاء الآخرين تم إخراجهم  من قطار كان متجها إلى موسكو واحتجزتهم الشرطة لمدة ثلاث ساعات. ولم تقدم السلطات أي سبب لهذا الإجراء .

وقال نشطاء آخرون إنهم احتُجزوا في مطار بولكوفو في سان بطرسبورغ أو أوقفوا في سيارات في الشارع.

واشتكى العديد من الصحفيين من أن سلطات المطار في فنوكوفو حظرت الوصول إلى المطار، بسبب جائحة كورونا. وقالت وسائل إعلام روسية إن صحفيين ونشطاء سوف يرافقون نافالني على متن رحلته، واشترى بعضهم تذاكر لمشاهدة الأحداث شخصيا.

وكان نافالني، وهو أحد أشد  منتقدي الرئيس فلاديمير بوتين، قد أصيب بإعياء شديد على متن طائرة روسية في 20 آب/ أغسطس الماضي. وبعد يومين تم نقله للعلاج إلى ألمانيا.

وعشية مغادرته ألمانيا، شكر المعارض الأطباء والشرطة والسياسيين الألمان الذين التقاهم خلال الأشهر الخمسة التي قضاها في البلاد. وكتب على انستغرام "شكراً يا أصدقاء!".

ع.غ/ ع.ش (د ب أ، آ ف ب)

مواضيع ذات صلة