ترامب يدافع عن مقترحه بمنع المسلمين من دخول الولايات المتحدة | أخبار | DW | 16.12.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

ترامب يدافع عن مقترحه بمنع المسلمين من دخول الولايات المتحدة

تمسك دونالد ترامب، الساعي للفوز بترشيح الحزب الجمهوري للانتخابات الرئاسية الأمريكية، بمقترح منع المسلمين من دخول الولايات المتحدة، فيما تباينت آراء باقي المرشحين بشأن النزاع السوري ومصير الرئيس بشار الأسد.

TV-Debatte mit Donald Trump und Ted Cruz

مناظرة تلفزيونية بين دونالد ترامب وتيد كروز...

دافع دونالد ترامب، الساعي للفوز بترشيح الحزب الجمهوري لخوض انتخابات الرئاسة الأمريكية، عن مقترحه بمنع المسلمين الذين لا يحملون الجنسية الأمريكية مؤقتا من دخول الولايات المتحدة. وقال ترامب، خلال مناظرة، إن مقترحه ليس متعلقا بالدين ولكن بالأمن. وأضاف أن الناخبين لديهم قلق بشأن الهجرة غير الشرعية، موضحا أن تعليقاته "فتحت نقاشا كبيرا للغاية كانت هناك حاجة لفتحه".

وهاجم حاكم فلوريدا السابق جيب بوش، الساعي أيضا لنيل ترشيح الحزب، ترامب ووصفه بأنه مرشح فوضوي وقال إن ما قدمه ليس مقترحا جديا. وقال بوش: "سوف يؤدي ذلك إلى إبعاد العالم العربي بعيدا عنا في وقت نحتاج فيه إلى الانخراط مع العالم العربي".

من جهة أخرى، تباينت آراء المرشحين الجمهوريين، في آخر مناظرة تلفزيونية لهم، بشأن ما إذا كان ينبغي على الولايات المتحدة الإطاحة بالرئيس السوري بشار الأسد. وقال سيناتور تكساس تيد كروز - خلال مناظرة مساء الثلاثاء بالتوقيت الأمريكي (15 ديسمبر/كانون الأول 2015) - "إذا أطحنا بالأسد ستكون النتيجة سيطرة داعش على سوريا وسيضر ذلك بمصالح الأمن القومي الأمريكية".

لكن السيناتور راند بول أبدى اختلافه، قائلا إنه" لن تكون هناك فوضى إذا تمت الإطاحة بالأسد". وقال حاكم أوهايو جون كاسيتش إنه "يجب أن يرحل الأسد لمنع إيران من تعزيز نفوذها في الشرق الأوسط".

وقال دونالد ترامب، الذي يوصف بأنه الأوفر حظا، إنه ينبغي على الولايات المتحدة ألا تفعل أكثر من شيء في نفس الوقت. وقال ترامب: "لا يمكننا محاربة داعش ومحاربة الأسد"، مضيفا: "علينا التخلص من داعش أولا، وبعد أن نتخلص من داعش سنبدأ التفكير (في الإطاحة بالأسد)".

ح.ز/ ش.ع (د.ب.أ)

مختارات

مواضيع ذات صلة