ترامب ″واثق″ من شفاء جونسون بعد دخوله المستشفى بسبب كورونا | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 06.04.2020
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

ترامب "واثق" من شفاء جونسون بعد دخوله المستشفى بسبب كورونا

بعد دخول رئيس الوزراء البريطاني المستشفى بسبب استمرار أعراض فيروس كورونا المستجد، أكد الرئيس الأمريكي ترامب "واثق" أن "صديقه" بوريس جونسون سيتمكن من التغلب على المرض. ويعتبر جونسون أول زعيم دولة كبرى يصاب بالفيروس.

أكد ترامب أن جونسون صديق له وأنه متفائل بأنه سيتغلب على فيروس كورونا ويغادر المستشفى (أرشيف)

أكد ترامب أن جونسون "صديق" له وأنه متفائل بأنه سيتغلب على فيروس كورونا ويغادر المستشفى (أرشيف)

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إنّه "واثق" من أن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، الذي دخل المستشفى يوم أمس الأحد (الخامس من أبريل/ نيسان 2020)، سيتعافى من إصابته بفيروس كورونا المستجدّ.

وصرّح ترامب في مؤتمر صحفي: "إنه صديق لي. إنه رجل عظيم وقائد عظيم. لقد نُقل إلى المستشفى اليوم، ولكنّني متفائل وواثق أنّه سيكون بخير".

وكان جونسون قد أدخل المستشفى لإجراء فحوص الأحد، في إجراء وصفه مكتبه بأنه "خطوة احترازية" بسبب استمرار أعراض فيروس كورونا عليه بعد عشرة أيام من تشخيص إصابته بالفيروس.

مشاهدة الفيديو 01:22

رئيس الوزراء البريطاني مصاب بالكورونا

وقال مكتب رئيس الوزراء البريطاني إن حونسون، الذي كان معزولاً في داوننج ستريت بعد ثبوت إصابته الشهر الماضي، ما تزال حرارته مرتفعة. لذلك رأى أطباؤه ضرورة دخوله المستشفى لإجراء فحوص. وأكد مكتبه أنه ما يزال يقوم بمهام رئاسة الحكومة البريطانية.

وجاءت أنباء دخوله المستشفى بعد ساعة واحدة من إلقاء الملكة إليزابيث الثانية كلمة نادرة قالت فيها للمواطنين البريطانيين إنهم سيتغلبون على فيروس كورونا إذا التزموا بالإجراءات الصارمة.

,قال جونسون على تويتر "بناء على نصيحة طبيبي دخلت المستشفى لإجراء بعض الفحوص العادية في الوقت الذي ما زلت أعاني فيه من أعراض فيروس كورونا". وأضاف "أنا في حالة معنوية عالية وعلى اتصال بأعضاء حكومتي في الوقت الذي نعمل فيه معا لمكافحة هذا الفيروس والحفاظ على سلامة الجميع".

وفي 27 مارس/ آذار أصبح جونسون (55 عاماً) أول زعيم لإحدى الدول الكبرى يعلن إصابته بالفيروس، والتزم بالحجر الصحي في شقة في داوننج ستريت، وقال يوم الجمعة إنه ما يزال يقيم بها إذ ظلت حرارته مرتفعة.

وأعلن جونسون في رسالة مصورة عبر "تويتر" يوم الجمعة: "رغم شعوري بالتحسن والتزامي بالعزل لمدة سبعة أيام، إلا أن إحدى الأعراض ما تزال عندي، عارض بسيط، ما تزال حرارتي مرتفعة".

وشدد مكتب رئيس الوزراء على أن دخوله المستشفى ليس بسبب حالة خطرة وأن جونسون ما يزال يقود الحكومة.

ويوم السبت قالت كاري سيموندس (32 عاماً)، خطيبة جونسون الحبلى، إنها قضت الأسبوع الماضي في السرير مع ظهور أعراض فيروس كورونا المستجد عليها. لكن بعد سبعة أيام من الراحة شعرت أنها أقوى وأخذت في التحسن.

هذا وأشارت وزارة الصحة البريطانية أمس الأحد إلى أنإجمالي عدد الوفيات بفيروس كورونا في المملكة المتحدة ارتفع بواقع 621 حالة، ليصل إلى 4934 عند الساعة الرابعة من مساء يوم السبت بتوقيت غرينتش، وبحلول الساعة الثامنة صباحاً من يوم الأحد، بلغ إجمالي المصابين 47806 من بين 195524 خضعوا للفحص.

ي.أ/ ع.ج.م (أ ف ب، رويترز)