ترامب متوعدا روسيا: استعدي ″الصواريخ قادمة″ إلى سوريا | أخبار | DW | 11.04.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

ترامب متوعدا روسيا: استعدي "الصواريخ قادمة" إلى سوريا

حذر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب روسيا من أن الصواريخ "قادمة" لضرب سوريا ردا على هجوم يعتقد أنه بالأسلحة الكيماوية في دوما. روسيا ردت بالقول على أن الصواريخ الأمريكية ينبغي أن توجه صوب الإرهابيين لا الحكومة السورية.

 توعد الرئيس الأمريكي اليوم الأربعاء (11 أبريل/ نيسان) روسيا عبرتغريدة على تويتر  برد قادم على هجوم كيماوي مزعوم في سوريا قائلا إن الصواريخ "قادمة" وهاجم موسكو لدعمها الرئيس بشار الأسد. وجاء في التغريدة "تعهدت روسيا بضرب جميع الصواريخ الموجهة إلى سوريا. استعدي يا روسيا لأنها قادمة وستكون جميلة وجديدة وذكية! عليكم ألا تكونوا شركاء لحيوان يقتل شعبه بالغاز ويتلذذ بذلك".

ولم يتأخر الرد الروسي على تغريدة ترامب، إذ قالت متحدثة باسم الخارجية الروسية ردا على تصريح ترامب بشأن سوريا: الصواريخ الذكية ينبغي أن توجه صوب الإرهابيين وليس حكومة شرعية. وكتبت ماريا زاخاروفا على فيسبوك "الصواريخ الذكية يجب أن توجه للإرهابيين وليس الحكومة الشرعية التي تقاتل الإرهاب الدولي على أراضيها منذ سنوات عدة".
وأضافت زاخاروفا أن الضربة الصاروخية الأمريكية المحتملة ربما تكون محاولة لتدمير أدلة على الهجوم الكيماوي المزعوم في مدينة دوما السورية.

واعتبر ترامب في تغريدة جديدة أن العلاقات بين الولايات المتحدة وروسيا هي "اليوم أسوأ مما كانت عليه في أي وقت مضى، وحتى خلال الحرب الباردة".


و حذر ترامب في تغريدته موسكو من موقفها من النزاع السوري "لا يوجد مبرر لذلك. إن روسيا بحاجة للمساعدة في اقتصادها، الأمر الذي يفترض أن يكون القيام به سهلا جدا، ونريد من جميع الأمم أن تعمل معا. لنوقف سباق التسلح". وأشار ترامب إلى أن العلاقات الحالية مع روسيا أسوأ مما كانت عليه خلال الحرب الباردة.


 

ع.ج/ هـ.د (ا ف ب، رويترز)

مختارات

مواضيع ذات صلة